موعد ليلة القدر 2020 من الاحاديث النبوية

موعد ليلة القدر 2020 من الاحاديث النبوية، حيث قال البخاري ومسلم عن أبي سعيد الخدري – رضي الله عنه – أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: “تحرُّوا ليلة القدر في العشر الأواخر من رمضان”، وفي رواية: ” فابتغوها في العشر الأواخر”، وأكثرهم كذلك: على أنها في الوتر من العشر الأواخر.

موعد ليلة القدر من الاحاديث النبوية
موعد ليلة القدر من الاحاديث النبوية

ويتحدد توقيت ليلة القدر فى الليالي الوترية فى العشر الأواخر، حيث أخرجه البخاري ومسلم من حديث عائشة – رضي الله عنها – أن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – قال: “تحرُّوا ليلة القدر في الوتر من العشر الأواخر من رمضان”.

حديث يوضح موعد ليلة القدر 2020 في السبع الأواخر أقرب

وذلك للحديث الذي أخرجه البخاري ومسلم عن ابن عمر – رضي الله عنهما-: “أن رجالاً من أصحاب النبي – صلى الله عليه وسلم – رأوا ليلة القدر في المنام في السبع الأواخر، فقال النبي – صلى الله عليه وسلم -: أرى رؤياكم قد تواطأت في السبع الأواخر، فمَن كان متحرِّيها فليتحرها في السبع الأواخر. تواطأت: اتفقت.

وفى “صحيح مسلم” عن ابن عمر – رضي الله عنهما- أن النبي – صلى الله عليه وسلم – قال: “التمسوها في العشر الأواخر، فإن ضعف أحدكم أو عجز فلا يغلبن على السبع البواقي”.

هناك أقوال ان موعد ليلة القدر هي ليلة السابع والعشرين، وهو قول جماعة من الصحابة، وبه جزم أبي ابن كعب، بل حلف على ذلك، فقد أخرج الإمام مسلم عن أبي بن كعب – رضي الله عنه – قال: “والله إني لأعلم أي ليلة هي، هي الليلة التي أمرنا رسول الله – صلى الله عليه وسلم – بقيامها، هي ليلة سبع وعشرين”.

والذي يترجَّح: أن موعد ليلة القدر في العشر الأواخر وأوتار العشر آكد، وأنها تنتقل فيها، وأنها لا تختص بليلة السابع والعشرين، بل هي متنقلة بين الليالي الوترية.

وحكى ابن كثير هذا الوجه عن مالك وأحمد وغيرهما، وأما ما جاء عن أبي بن كعب في إنها ليلة السابع والعشرين، فالصحيح إنها كانت في هذه السنة التي أقسم فيها أبي بن كعب ليلة السابع والعشرين، وعليه فلا ينبغي تحديدها في كل سنة ليلة السابع والعشرين.

سبب تسمية ليلة القدر وعلاماتها وموعد توقيت الليلة فى رمضان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق