الدكتور عبد الشافى فهمى عبادة ينضم لموسوعة سانت اندروز العالمية لعلماء الرياضيات

الدكتور عبد الشافى فهمى عبادة ينضم لموسوعة سانت اندروز العالمية لعلماء الرياضيات، حيث اعلنت اكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا ان العالم المصرى الدكتور عبد الشافى فهمى عبادة عضو اللجنة القومية للرياضيات بالأكاديمية والأستاذ بكلية العلوم بجامعة الأزهر ، قد تم إختياره. المدرجة في قائمة علماء موسوعة سانت أندروز الدولية لعلماء الرياضيات.

تم نشر الموسوعة من قبل جامعة سانت أندروز الاسكتلندية وتضم من بين جوانبها السير الذاتية لما يقرب من ثلاثة آلاف عالم رياضيات لعبوا دورًا وتأثيرًا في تاريخ الرياضيات على مر القرون ، حيث تضم الموسوعة مؤرخين مثل جاليليو وابن سينا ​​وأبو الحسن بن يونس ومصطفى مشرفة وغيرهم من العلماء الذين كتبوا تاريخ الرياضيات على مر الزمن.

أعرب الدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا عن سعادته الغامرة باختيار الدكتور عبد الشافي فهمي عبادة في موسوعة سانت أندروز للرياضيين قائلاً: “نيابة عني وباسم جميع الأعضاء. وأعضاء أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا نتقدم بخالص التهاني والتقدير إلى الأستاذ الدكتور عبد الشافي عبادة بكلية العلوم بجامعة الأزهر وعضو اللجنة الوطنية للرياضيات والفائز بجائزة النيل الأكاديمية. البحث العلمي المصري عام 2013 وجائزة الاتحاد الأفريقي كوامي نكروما في العلوم الأساسية عام 2019 ، وشكر وتقدير وتهنئة للإمام البارز عبادة.

وشدد صقر على أن هذا الاختيار يأتي تتويجًا لرحلة حافلة لعالم مصري معاصر ، تفخر مصر كلها بإنجازاته ، والتي يشار إليها في المحافل الدولية ، حيث يؤكد هذا الاختيار الدور الأساسي الذي يقوم به العالم المصري. يلعب الدكتور عبد الشافي عبادة في مجال التطوير والإضافة إلى الرياضيات.

من جانبه أوضح الدكتور سامح سرور المشرف على قطاع العلاقات العلمية والثقافية بالأكاديمية أن تتويج عالم مصري معاصر في الرياضيات يحفز ويدعم ويعطي الثقة للطلاب وعلماء الرياضيات في مصر ، وأن أنا قادر على تحقيق العالمية بالالتزام والمثابرة والصدق والتفاني ، وهي من صفات الدكتور أوبادا.

وتجدر الإشارة إلى أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ممثلة بالأكاديمية تولي أهمية قصوى للعلوم الأساسية بشكل عام والرياضيات بشكل خاص من خلال مبادرة Science Up التي تقدم منحًا دراسية ودعمًا خاصًا ل كليات العلوم الحكومية.

لقيت هذه المبادرة ترحيبا دوليا وتستند إلى تقرير صادر عن الأكاديمية في 2019 يشير إلى أن عدد كليات العلوم في مصر وصل إلى 24 كلية موزعة على 24 جامعة حكومية وعدد الباحثين في هذه الكليات قد وصل وصل عدد الباحثين إلى 8،184 باحثًا وبلغ عدد الأبحاث التي أنتجها باحثو كلية العلوم 31،681 ورقة بحثية خلال الفترة 2015-2019 أي ما يعادل 32٪ من إجمالي الناتج العلمي في مصر خلال تلك الفترة.

من الواضح أن إنتاج الباحثين في كليات العلوم مرتفع مقارنة بعدد الباحثين ، حيث يمثل عدد الباحثين في كليات العلوم 8.7٪ فقط من الإجمالي ، وهم ينتجون أكثر من ثلث البحوث المصرية المنشورة في على المستوى الدولي ، وهي المحرك الرئيسي للبحث العلمي وتحسين وضع الجامعات المصرية في التصنيف الدولي ، وهي أساس الوقت الحقيقي ومدخلات الابتكار والبحث التطبيقي والتقنيات الناشئة وعلوم المستقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق