اقتحامات إسرائيلية جديدة في الضفة الغربية واشتباكات في نابلس والخليل

منذ 3 أيام
اقتحامات إسرائيلية جديدة في الضفة الغربية واشتباكات في نابلس والخليل

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، مدينة رام الله وسط الضفة الغربية والعديد من البلدات المحيطة بها. كما داهمت قوات الاحتلال بلدة حلحول في الخليل حيث وقعت اشتباكات مع مسلحين فلسطينيين.

واشتعلت النيران في الأراضي الزراعية في بلدة حلحول، جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل الصوت في المنطقة.

وفي نابلس، أرسلت قوات الاحتلال تعزيزات عسكرية ترافقها جرافة لاقتحام المدينة من حاجز عورتا، حيث اندلعت مواجهات في منطقة المعاين.

كما اقتحمت قوات الاحتلال مخيم بلاطة بنابلس، وفتشت عدة منازل، واعتقلت الشاب رائد عوض بعد أن فتشت منزله في مخيم نابلس، واعتدت عليه بالضرب المبرح.

كما اعتقلت قوات الاحتلال عبد الرحمن الكعبي بعد مداهمة منزله في قرية الرجيب شرق نابلس، وبسام سلامة بعد تفتيش منزله في منطقة الفطاير بنابلس.

وأفاد الهلال الأحمر الفلسطيني بإصابة طفل (13 عاما) وشاب (23 عاما) بجراح عندما اعتدت قوات الاحتلال عليهما بالضرب أثناء اقتحام مخيم بلاطة.

من جانبها، ذكرت مجموعات “عرين الأسد” أنها تصدت لقوات الاحتلال خلال اقتحام مدينة نابلس على المحور الغربي في منطقة المعاجين وبالقرب من مخيم عين بيت الماء، وكذلك على المحور الشرقي. المحور في معسكر بلاطة ومحيطه بالرصاص والعبوات الناسفة.

وأكدت هذه المجموعات في بيان تناقلته المواقع الإخبارية الفلسطينية، أن القوات الإسرائيلية الغازية تعرضت لأكثر من كمين، ووقعت إصابات مباشرة في صفوفها.

أما “سرايا القدس – لواء نابلس” فأكدت أن مقاتليها واجهوا قوات الاحتلال على جبهات القتال في منطقة المعاجين واستهدفوا القوات الغازية بوابل كثيف من الرصاص.

على صعيد متصل، اقتحمت قوات الاحتلال مدينة رام الله، واعتقلت المواطن عمار علي الوحيدي، ونجله يحيى، خلال اقتحام حي الطيرة. كما اقتحمت القوات مدينة بيتونيا غرب رام الله.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية وفا أن قوات الاحتلال اقتحمت وسط مدينة البيرة ومنطقتي جبل الطويل وسطاح مرحبا دون اعتقالات.

المصدر: وكالات


شارك