رئيس “قناة السويس”: طفرة كبيرة في الاستزراع السمكي بعد انتهاء عملية تطوير الأحواض

منذ 15 أيام
رئيس “قناة السويس”: طفرة كبيرة في الاستزراع السمكي بعد انتهاء عملية تطوير الأحواض

في إطار المتابعة الدورية لسير العمل، قام الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، يرافقه مجموعة من أعضاء مجلس إدارة الهيئة ومسئوليهم التنفيذيين، بتفقد شركة قناة السويس للاستزراع المائي لتحديد معدلات الاستزراع في الأحواض الأرضية ومواصفاتها. متابعة التطورات في نطاق العمل التطويري الشامل للشركة.

واستمع الفريق ربيع إلى كلمة من المهندس السيد شلبي رئيس مجلس إدارة الشركة حول معدلات تطوير أحواض الاستزراع السمكي حيث انتهت الشركة بالفعل من تطوير المرحلة الأولى والتي تشمل 59 شريحة بإجمالي 472 حوضا حسب الجدول الزمني المخطط لها وهي الأحواض التي تمت إدارتها فيما يجري حاليا الاستعدادات اللازمة لتطوير مجموعة أخرى من المسابح في المرحلة الثانية والتي تضم 14 شريحة بإجمالي 112 حوضا .

كما اطلع رئيس الهيئة على تطورات عملية الاستزراع السمكي بالشركة والتي شملت تربية 18 مليون يرقة جمبري بالإضافة إلى تربية مليون يرقة جمبري والذي من المتوقع أن يرتفع إلى 22 مليون يرقة في الوقت الحالي شهر من سمك الدنيس البحري، و60 ألف سمكة راس، و40 ألف سمكة باسا.

وأكد الفريق ربيع أن عملية الاستزراع السمكي بالشركة حظيت بدفعة كبيرة بعد الانتهاء من عملية تطوير أحواض الاستزراع وتشغيل الأحواض المطورة واستزراعها بطريقة علمية صحيحة لضمان جودة المنتج السمكي النهائي لتحسينه وتحسينه. والزيادة المستهدفة في الإنتاج خلال السنوات القادمة للوصول إلى مواسم الحصاد.

كما تابع رئيس الهيئة وفي إطار أعمال التطوير المستمرة تطورات تنفيذ الأعمال الإنشائية بالمزرعة، حيث تم الانتهاء من أعمال البناء والتجهيز للمبنى الإداري الجديد للشركة ونقل العمال، كما تم الانتهاء من أعمال البناء للمستودعات وورش العمل الجديدة.

بعد ذلك تفقد الفريق الاستعدادات النهائية لمصنع تعبئة وتغليف الأسماك والروبيان بعد الانتهاء من الأعمال الإنشائية وتجهيز الآلات والمواد والمعدات اللازمة للتشغيل، ووجه بتسريع وتيرة العمل لاستكمال الاستعدادات لبناء المصنع و وتشغيله على أساس تجريبي في أغسطس المقبل.

وأوضح الفريق ربيع أن البدء في تقديم خدمات تعبئة وتغليف الأسماك يمثل نقلة نوعية تعمل على توسيع قدرات الشركة ومهاراتها لتلبية متطلبات السوق من ناحية، ومن ناحية توفير أسماك ذات جودة عالية بأسعار معقولة لقطاع غزة. المستهلك بأسعار السوق المحلية، من جهة أخرى، مع مراعاة متطلبات ومواصفات الصادرات الخارجية لتوفير العملة الصعبة. المصدر: رئاسة مجلس الوزراء

ــ


شارك