تنمية ذكاء الرضيع في الشهر السابع

إن تطور ذكاء الطفل في الشهر السابع هو ما تبحث عنه كل أم ، خاصة وأن الطفل في هذه المرحلة سريع التعلم وهو في بداية تعلم المهارات المختلفة سواء في التفكير أو الحركة أو في بداية الكلام لهذا سنساعدك عزيزتي حواء على تعلم كيف يمكنك تطوير ذكاء طفلك في هذه المرحلة ، من خلال الزيادة التالية بين المواقع.

تطور ذكاء الطفل في الشهر السابع

هناك مجموعة من المهارات المختلفة التي يمكن لكل أم أن تستخدمها لتنمية مهارات طفلها في الشهر السابع ، وذلك من خلال الإجراءات التالية:

1- تصفيق

التصفيق من طرق تنمية ذكاء الطفل في الشهر السابع لأنها تجذب انتباه الطفل ، فتستطيع الأم التصفيق في حالة أغنية معينة وتراقب ما إذا كان الطفل يقلد هذا التصفيق أم لا ، حيث أن التصفيق أن يتعلم الطفل في هذه المرحلة يحسن القدرة المعرفية بالإضافة إلى أنه يحسن حركة اليدين.

2- الجمباز

يمكن لأي أم أن تمرن طفلها ، من خلال إمساك يد الطفل وهو مستلقي على ظهره ، وسحب الطفل 90 درجة وتركه ينام مرة أخرى وتكرار ذلك أكثر من مرة.

أثناء قيام الأم بهذه التمارين ، يمكن للأم أن تغني أو تتلاعب بطفلها في نفس الوقت حتى يكون متيقظًا أثناء القيام بهذه التمارين.

2- الاستماع للموسيقى

يعد تشغيل الموسيقى للطفل من الطرق التي يمكن للأم من خلالها التواصل مع طفلها الصغير ومساعدته على التصفيق والرقص وتحسين قدرته على الكلام وتكرار ما يسمعه ، ويمكن للأم أيضًا تشغيل أنواع مختلفة من الموسيقى لمراقبة ردود أفعال طفلها وتتبع نوع الموسيقى التي يستجيب لها الطفل.

العاب اطفال في الشهر السابع

بالنسبة لأي أم ترغب في تنمية ذكاء الطفل في الشهر السابع من خلال بعض الألعاب ، يمكنها الاعتماد على الألعاب التالية:

1- نداء الأسماء

تعتبر لعبة نداء الأسماء التي يتم لعبها مع الطفل من أهم الألعاب التي تنمي مهارات الطفل وتزيد من ذكاءه.

يمكننا الاستعانة ببعض أفراد الأسرة للمشاركة في هذه اللعبة ، بحيث يختبئ أمام الطفل خلف الستارة على سبيل المثال ، حتى يتصل به الطفل ويحاول الوصول إليه.

2- مكعبات

هناك العديد من الأشكال والأحجام المختلفة للكتل التي تناسب الأطفال في هذه المرحلة ، وهي من بين الألعاب الأكثر تطورًا في الذكاء في المراحل المختلفة.

تبدأ الأم في تعليم الطفل كيفية ركوب الكتل بنفسه وتتبع هذه العملية ، لأن هذه اللعبة تساعده على تنمية مهاراته بنفسه.

3- ألعاب الدمى

ينجذب الأطفال في هذه المرحلة من العمر إلى اللعب بالدمى ، بحيث تستطيع الأم تقليد أصوات بعض الدمى الملونة ، واللعب بالدمى مع الطفل ، وحمله ، وتحريكه ، وتقليد الأصوات المختلفة خلف الدمية.

علامات ذكاء الطفل في الشهر السابع

تظهر على الطفل بعض العلامات التي يمكن أن تستنتجها الأم عن ذكاء طفلها في هذه المرحلة ، ومنها:

1- قوة الذاكرة

من العلامات التي يمكن أن تستنتجها الأم عن ذكاء الطفل هي قوة الذاكرة التي يتسم بها الطفل ، وذاكرته لأسماء الأشخاص والألوان والأماكن وما إلى ذلك.

2- فرط اليقظة

غالبًا ما يحدق الأطفال في هذه المرحلة في عدة أشياء لفترة ، لكن الطفل الذكي قد يكون يقظًا قويًا ويلاحظ علامات الحزن على الوالدين وعناقهم ، أو ينتبه إلى أي ضوضاء قد تحدث حوله وغيرها من الإجراءات التي تشير يقظة الطفل.

3- تركيز عالي

من العلامات التي تدل على ذكاء الطفل التركيز العالي تجاه بعض الأصوات والبيئة المختلفة ، وأحيانًا لا يستطيع الطفل التركيز بشكل مستمر لأكثر من 15 دقيقة ، ولكن في حالة أن الطفل يتمتع بذكاء عالٍ ، فإن تركيزه قد خلال هذه الفترة ، قد يصل تركيزه إلى ساعة كاملة.

4- زيادة الطول والوزن

أظهرت العديد من الدراسات التي أجريت على الأطفال أن الأطفال الذين يكتسبون وزنًا وطولًا سريعًا يتمتعون بمعدل ذكاء مرتفع ويمكنهم اكتساب مهارات متنوعة ، فكلما زاد طول الطفل زادت نتائج الاختبارات المعرفية وأسرع في الفوز بالمسابقات.

5- تجنب الضوضاء والإزعاج

يميل الأطفال في الغالب إلى التجمع مع الأطفال الآخرين أو أفراد الأسرة ، ولكن في حالة الطفل شديد الذكاء ، قد يفضلون البقاء بمفردهم قدر الإمكان ، وفي حالة التواجد مع أشخاص ، يشعرون بالراحة مع وجودهم معهم. الذين هم أكبر سنًا.

نمو الطفل في الشهر السابع

في الشهر السابع ، تتطور مهارات الطفل العقلية والحركية بشكل ملحوظ ، على النحو التالي:

1- المشي

يميل الأطفال في هذه المرحلة إلى اللعب بالجوارب والأحذية والمشي ، وعلى الأم أن تعلم أن وقوف الطفل على قدميه بدون جوارب وأحذية يقوي أوتار الساقين.

2- حركة اليدين

من المهارات التي يكتسبها الطفل في هذه المرحلة تنمية عضلات اليد ، وذلك بوضع بعض الألعاب ، والأكواب ، والمكعبات ، وما إلى ذلك أمام الطفل لمحاولة الإمساك بها.

3- مهارات الجلوس

يمكن للأطفال في هذه المرحلة الجلوس بسهولة دون مساعدة ، ولا يزال بعضهم بحاجة إلى مساعدة من والدتهم للجلوس.

تنظيم نوم الطفل في الشهر السابع

وتجدر الإشارة إلى أن تنظيم نوم الطفل في الشهر السابع يساعد في نمو ذكاء الطفل في الشهر السابع ، لأن دماغ الطفل يحتاج إلى قسط كافٍ من النوم للراحة ، حيث يحتاج الطفل إلى النوم كل يوم على الأقل 15 ساعة في اليوم ، منها 11 ساعة في الليل.

ينصح الأطباء الأم بوضع روتين يومي لسنة الطفل ، مع ملاحظة أن الألم الذي يمر به الطفل بسبب التسنين من الأسباب الرئيسية لأرق الطفل وعدم قدرته على النوم.

الحالات التي يجب على الطفل فيها استشارة الطبيب في الشهر السابع

وهناك بعض الدلائل على أنها إذا ظهرت على طفل في الشهر السابع تتطلب تدخل أخصائي ، وهي:

  • إذا كان الطفل غير قادر على الجلوس بمفرده أو بمساعدة الأم.
  • حتى لو لم يستخدم صوته للتعبير عما يريد.
  • يشعر الطفل بالضياع عندما ينظر حوله ويكون غير قادر على التركيز.
  • لا يستطيع أن يتدحرج أثناء نومه على بطنه أو ظهره.
  • كما أنه لا يستطيع تحريك يديه حتى تصلان إلى فمه.

غذاء للأطفال في الشهر السابع

على أي أم تتطلع إلى تنمية ذكاء الطفل في الشهر السابع أن تحرص على تزويده بالطعام الذي يحتاجه في هذه المرحلة ، على النحو التالي:

  • الرضاعة الطبيعية هي مصدر أساسي يساعد الطفل على النمو والحصول على العناصر الغذائية التي يحتاجها.
  • كما يُنصح بإدخال عدة وجبات بسيطة في اليوم مع الرضاعة الطبيعية ، بحيث يكون هناك 3 وجبات صغيرة على مدار اليوم.
  • يجب ألا يتجاوز عدد الرضعات المرضية للطفل في الشهر السابع 4 رضعات في اليوم.
  • يمكن للأم تقديم أي نوع من الطعام للطفل دون خوف ، باستثناء حليب الجاموس أو حليب البقر أو العسل.

نصائح للمساعدة في تنمية ذكاء الطفل في الشهر السابع

تساعد هذه المجموعة من النصائح كل أم على تنمية ذكاء طفلها في الشهر السابع وهي:

  • تستمر الخلايا العصبية في دماغ الطفل في النمو والنمو خلال تلك الفترة ، لذلك فهذه مرحلة تعلم سريع للطفل ، لذلك يسهل على الأم تعليم الطفل النطق والموسيقى والعديد من القدرات العقلية.
  • يمكن للأم أن تنوع أشكال الألعاب التي يستخدمها الطفل في هذه المرحلة حتى لا يشعر بالملل من لعبة واحدة.
  • يمكن للأم أيضًا في هذه المرحلة أن تمسك بيد الطفل وتحاول تعويده على اتخاذ خطوات بسيطة.
  • إن تقديم الدعم النفسي واحتضان الطفل من الأم من العوامل التي تجعل الطفل يشعر بالسعادة والأمان.
  • إذا بدأ الطفل في هذه المرحلة في الزحف ، يجب على الأم أن توفر له الأمان الكامل ، وتغطي المقابس الكهربائية وتبعد الأطراف عن طريقه.
  • التحدث مع الطفل بشكل يومي ومتكرر لتنمية مهاراته في التواصل باللغة.
  • الطفل الذي يجلس أمام المرآة من الأشياء التي تجعله سعيدًا جدًا وهو من الأوقات المفضلة لديه.
  • يتعلم الطفل أشياء كثيرة من خلال حاسة اللمس ووضع الأشياء في فمه ، لذلك يجب على الأم مراعاة نظافة ألعابه بشكل مستمر.

بهذا نكون قد أوضحنا لك طرق تنمية ذكاء الطفل في الشهر السابع من خلال اللعب أو أداء بعض المهارات بمساعدة الأم التي تنمي ذكاء الطفل ، موضحين بعض الحالات التي يجب فيها استشارة طبيب مختص مع الطفل. الطفل الذي تأخر في النمو.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى