الكتل الصلبة في الثدي عند الأطفال

الكتل الصلبة في الثدي عند الأطفال لا داعي للقلق ، حيث أن الكتل الصلبة التي تظهر في ثدي الأطفال من الأمور التي لا تصيب الأطفال كثيرًا ، وأحيانًا يكون ذلك طبيعيًا ، وتلتئم هذه الكتل من تلقاء نفسها.

لكن في حالات أخرى الأمر مختلف ويعكس حدوث المرض ، لذلك باستخدام موقع موجز مصر سنقوم بتحديد الكتل الصلبة في الثدي عند الأطفال وما تمثله هذه الكتل.

كتل صلبة في الثدي عند الأطفال

الكتل الصلبة في الثدي عند الأطفال هي نمو وتضخم للأنسجة داخل الثدي ، وهو أمر طبيعي للأطفال منذ الولادة وحتى سن السادسة ، ويمكن أن تظهر هذه الكتل في ثدي واحد أو يمكن أن تظهر في كليهما. الثديين بعد ذلك ، مع اقتراب سن البلوغ ، يتحول الثديان إلى نسيج حتى يعودان إلى حجمهما الطبيعي.

الأسباب الأكثر شيوعًا للكتل الصلبة في الثدي عند الأطفال

هناك عدة أسباب لوجود أورام الثدي عند الأطفال ، منها ما يلي:

مقالات ذات صلة

1- حدوث تكيسات بالثدي

تكيسات الثدي عند الأطفال من الأمور البارزة التي تحدث للأطفال والأشخاص الذين يقتربون من سن البلوغ ، حيث تظهر أكياس الثدي على شكل بيضاوي ، وملمسها ناعم وثابت ومتحجر ، كما أنها حويصلات مملوءة بالسوائل تتحرك أسفلها. الجلد بشكل مستمر بشكل مباشر أو التحرك داخل أنسجة الشيطان

لا تسبب هذه الأكياس ضررًا وهي طبيعية ، لكنها قد تكون مصحوبة ببعض الألم ، خاصة عند بلوغ الإناث ، وقبل بدء الدورة الشهرية.

2- حدوث الخراج والتهاب الضرع

يحدث هذا بسبب إغلاق أو فتح قناة الحليب ، أو نتيجة التهاب في السائل الخلالي أو عدوى الحلمة أو نقص المناعة وعدم قدرتها على أداء وظائفها.

3- حدوث تغيرات ليفية كيسية

قد تظهر هذه الكيسات عند النساء مسببة عدم الراحة وعدم الراحة في الثدي ، وتشعر النساء بصلابة في منطقة الثدي.

قد يسبب لك هذا الشعور ببعض الألم ، خاصة قبل الدورة الشهرية ، لأن هذا الأمر طبيعي وغير ضار.

4- حدوث أورام في الغدد الليفية وانتفاخ بالثدي

تعتبر هذه النقطة من الأمور الطبيعية التي تحدث للمراهقات والمراهقات في أوائل العشرينات من العمر ، حيث إنها تكتلات وتجمعات تتشكل في الثدي ، ولكنها ليست سرطانية ، فهي كتل طبيعية تحدث عند المراهقات ، لكنها تسبب بعض الألم.

الأسباب الأقل شيوعًا لكتل ​​الثدي عند الأطفال

هناك عدة أسباب أقل شيوعًا لكتل ​​الثدي عند الأطفال ، بما في ذلك:

1- البلوغ المبكر

يساعد البلوغ المبكر في ظهور أورام الثدي ، ويمكن أن تصيب هذه المرحلة الأطفال دون سن الثامنة.

يبدأ ظهور ما يسمى براعم الثدي عند الإناث ، وهذا يشير إلى نتوء وكتل الجلد التي تنمو تحت الحلمة في المراحل الأولى من نمو الثدي ، حيث أن هذه النتوءات تسبب شعورًا دائمًا بالألم ، ولكن هذه المشكلة لا تسبب ازعاج او قلق.

2- العنف الشديد

يمكن أن يظهر التورم في ثدي الأطفال ، نتيجة ضربة قوية للثدي ، مما يؤدي إلى انتفاخه ، نتيجة تمزق بعض الخلايا الدهنية أو الأوعية الدموية في ثدي الطفل.

3- التعرض لعدوى بكتيرية

قد يتعرض الطفل لما يسمى بالعدوى البكتيرية ، والتي تعمل على اختراق بكتيريا معينة باتجاه الثدي ، مما يتسبب في ظهور كتلة حمراء ومتهيجة مع درجة حرارة معتدلة.

الطفل الذكر يعاني من انتفاخ في الثديين

من الممكن أن يشعر الرجل بألم في الثدي نتيجة ظهور كتل تظهر له نتيجة التعرض لبعض الأسباب التي ذكرناها سابقاً.

عندما يحدث نمو في الطفل يسمى التثدي ، ويكون شكل الثدي في هذه الحالة صغيرًا ، على غرار براعم الثدي ، كما هو الحال في الفتيات المراهقات ، أو يكون حجمه كبيرًا مثل الفتيات البالغات.

يعاني معظم المراهقين من هذا التورم خلال فترة البلوغ ، ويعود الثدي إلى حجمه الطبيعي في فترة تتراوح من سنتين إلى ثلاث سنوات.

في حالة عدم عودة الثدي إلى حجمه الطبيعي عند الذكور ولا يشعر الطفل بالألم ، يجب عليه زيارة الطبيب لإجراء تدخل جراحي للتخلص من أنسجة الثدي المتورمة الزائدة.

وتجدر الإشارة إلى أن الأشخاص الأكثر عرضة لتورم الثدي هم الأشخاص الذين يتعاطون المخدرات والكحول ، بينما يحدث التثدي عند الذكور نتيجة عوامل وراثية.

لذلك ينصح الآباء باستشارة الطبيب إذا كان هناك اضطراب هرموني أو غدد صماء.

العلاقة بين كتلة الثدي وسرطان الثدي

من الممكن أن يتعرض الأطفال من الجنسين ، ذكورا وإناثا ، للإصابة بسرطان الثدي ، ومعظم أنواع السرطانات التي يتعرض لها الأطفال هي كتل الثدي الليفية الحميدة ، ولكن في بعض الحالات قد تصبح هذه الكتل سرطانية ، مما يؤدي إلى الإصابة بسرطان الثدي. زيادة حجم الثدي.

ثم تعمل الخلايا السرطانية المستهجنة على انقسامات سريعة وفعالة ، ومن علامات إصابة الطفل بسرطان الثدي أنه يبدأ في تصلب الثدي ، أو ظهور كتلة صلبة في أنسجة الثدي أو يمكن أن تكون قريبة منه ، أو في منطقة الإبط وملاحظة اختلاف في حجم وشكل الثدي ، في كل الأحوال هناك استشارة الطبيب حتى لا يزداد الأمر سوءًا.

حالات الطوارئ التي يجب فيها استشارة الطبيب

هناك بعض الحالات التي يمكن وصفها بالحالات الحرجة التي تتطلب التدخل الطبي الفوري ومنها الحالات التالية:

  • ظهور احمرار شديد في منطقة الثدي.
  • انتفاخ وانتفاخ مفرطين.
  • إذا كان هناك إفرازات قيحية.

تعتبر زيادة حجم الصدر عند الأطفال بمعدل أكبر من المعتاد أمرًا طبيعيًا وتقليديًا لا يسبب القلق أو التوتر ، لأنه قد يكون ناتجًا عن عدة أسباب ، ولكن في حالة عدم حدوث تنكس وحجم يعود الصدر إلى شكله الطبيعي. لذلك يتطلب الأمر طبيبًا على الفور.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى