بيان عاجل من ” أبوظبي للتقاعد ” بشأن الانقطاع عن العمل

صندوق أبوظبي للتقاعد يقول إنه من المهم جداً أن تُدفع مساهمات التقاعد في الوقت المحدد من قِبل أماكن العمل. هذا يساعد في حماية حقوق المواطنين ويمنعهم من دفع مبالغ إضافية إذا تأخرت الدفعة. وهم يقولون أيضاً إنهم يوفرون طرق دفع تقاعد مريحة وسهلة لا تأخذ وقتاً أو جهداً كبيراً من أماكن العمل.

والنقطة المهمة الثانية هي أن أماكن العمل ملزمة بدفع مساهمات التقاعد لصندوق التقاعد حتى إذا كان الموظف في إجازة أو توقف عن العمل. وهم لا يمكنهم أن يطالبوا برد هذه الأموال إلى المؤمن عليه.

ومن الجدير بالذكر أنه يجب دفع مساهمات التقاعد من قِبل أماكن العمل بدءًا من الشهر الذي يلي الشهر الذي يستحق فيه الدفع. ويمكن دفعها حتى اليوم العشرين من الشهر. وهذه المساهمات لا يمكن استردادها. وإذا تأخرت أماكن العمل في دفعها، فإنهم سيتعين عليهم دفع مبلغ إضافي، وهو 0.1٪ من المبلغ المستحق لكل يوم تأخير حتى يتم الدفع، دون أن يتم تحذيرهم أو تنبيههم.

وأهمية دفع مبالغ مالية شهرية للصندوق. هذا يحمي حقوق الشخص وعائلته ويمكنهم من الحصول على فوائد تأمينية من الصندوق. النص يطلب من الناس، خاصة في الشركات الخاصة، التأكد من أن أماكن عملهم تدفع هذه المبالغ بانتظام. يمكنهم التحقق من ذلك من خلال لوحة المعلومات على موقع الصندوق.

الصندوق يقول أيضاً أنه من المهم تحديث معلومات الشركة لديه، بما في ذلك معلومات التواصل مع الموظفين الذين يتعاملون مع الصندوق. يمكن تحديث هذه المعلومات عبر موقع الصندوق على الإنترنت، وأيضاً تحديث معلومات الاشتراكات بانتظام.

الصندوق يشدد على أهمية التواصل معه في حالات معينة مثل إغلاق الشركة أو دمجها مع شركة أخرى. يمكن للشركة إرسال رسائل وطلبات رسمية إلى الصندوق للمساعدة في تسوية الوضع والامتثال للقوانين. هذا يساعد في تجنب دفع مبالغ إضافية أو مشاكل قانونية. الهدف هو حماية حقوق الموظفين وتحسين دقة بيانات الصندوق.

خالد زيكا

أحمد زيكا هو كاتب وصحفي مصري، يهتم بالتناول الأدبي لقضايا المرأة واهتمامه بتجارب استخدام الأدوات التجميل.
زر الذهاب إلى الأعلى