شروط جديدة لاستخراج مأذونية للعمالة الوافدة في سلطنة عمان

هناك شرط جديد للحصول على إذن لاستقدام العمالة الأجنبية إلى عمان. يُوضِّح شخص مسؤول تفاصيل هذا الشرط. يُطلب الآن إثبات أن العمالة العمانية تصلح لشغل الوظائف المتاحة قبل اللجوء إلى استقدام العمالة الأجنبية. تُتخذ هذه القرارات بناءً على مراجعة قاعدة البيانات. سنستعرض قرارات جديدة أخرى في هذا المقال عبر موقعنا موجز مصر.

مسؤول يوضح شرط جديد للحصول على إذن لجلب العمالة الوافدة

صرح المسؤول بأن العمل هو حق لجميع العمانيين فقط، ولا يجوز لأشخاص آخرين أداء العمل في عمان إلا إذا توافرت الشروط المحددة في القانون. هذه الشروط هي التي يجب أن تتوفر لدى الأشخاص الذين يرغبون في أداء العمل.

المسؤول شرح أنه تم تنفيذ هذا الشرط لمواجهة ممارسات عالمية ودولية سيئة، حيث يتم تفضيل التوظيف للمواطنين. الهدف من القانون الجديد هو الحفاظ على فرص العمل للعمانيين.

أيضًا، صاحب العمل ليس له الحق في توظيف عمالة أجنبية إلا بعد الحصول على التراخيص اللازمة من وزارة العمل.

الترخيص هنا يشير إلى المأذونية التي يحتاجها صاحب العمل لجلب العمالة الأجنبية. يجب أن تمتلك هذه العمالة الشروط والخبرات اللازمة، بالإضافة إلى المهارات والمؤهلات العلمية لأداء الوظائف المطلوبة.

في حالة ثبوت أن الكوادر العمانية تتناسب مع الوظيفة، يجب على صاحب العمل توظيفها بدلاً من العمالة الأجنبية. تصبح الأولوية لتوظيف المواطنين العمانيين ولا يُسمح له بجلب عمالة أجنبية لهذه الوظيفة.

المسؤول أكد أهمية إبلاغ وزارة العمل بأسباب إنهاء خدمة العاملين ويجب الالتزام بشروط محددة لذلك. إذا كان الأداء غير كفوء لدى العامل، يجب أن يُمنح مهلة لمدة لا تقل عن 6 أشهر لتحسين أدائه. إذا لم يتحسن الأداء، يُمكن إنهاء عقده.

إذا كان العامل عمانيًا، يجب توظيف عامل عماني بدلاً منه في نفس الوظيفة. ويُشترط أن يُبلغ الوزارة بسبب إنهاء الخدمة.

لماذا يفضل أصحاب العمل استقدام العمالة الوافدة ؟

يتجه أصحاب العمل إلى جلب العمالة الوافدة لمساعدة المجتمعات على التماسك وتلبية احتياجاتها. تعتمد بعض المجتمعات على العمالة الأجنبية لتلبية متطلبات الحياة والتعليم.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.
زر الذهاب إلى الأعلى