“زايد للإسكان” يعتمد 460 مساعدة سكنية للمواطنين بقيمة 350 مليون درهم

أعلنت وزارة الطاقة والبنية التحتية، ممثلة في برنامج الشيخ زايد للإسكان، اعتماد 460 دعماً سكنياً للمواطنين بقيمة نحو 350 مليون درهم، تتنوع بين قرارات دعم الإسكان والقروض وإسكان الدولة وتمويل الإسكان في البنوك، وذلك بهذه المناسبة. من شهر رمضان المبارك.

وبحسب وام، اعتمدت وزارة الطاقة والبنية التحتية تحديداً أسماء 188 مستفيداً من الدعم السكني بقيمة إجمالية 128 مليوناً و500 ألف درهم، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة. الدولة «حفظه الله» في يونيو 2023 مع استكمال كافة طلبات الدعم السكني للأعوام السابقة بمبادرة من صاحب السمو رئيس الدولة بمبلغ 2.3 مليار درهم، بالإضافة إلى 250 مستفيداً من قروض الإسكان بالتعاون مع البنوك والمصارف بقيمة 197 مليون و500 ألف درهم ضمن خطة عمل سياسة الإسكان لعام 2024، والتي تخطط الوزارة لاتخاذ 3000 قرار فيها خلال العام الجاري. كما وافقت الوزارة على 22 قرارًا للمساعدة السكنية ميزت بين القرض ودعم الإسكان الحكومي.

أكد معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية، أن صرف بدل السكن الجديد يأتي في إطار التزام وزارة الطاقة والبنية التحتية بتعزيز استقرار أسر المواطنين وتوفير حياة كريمة لهم وتحسين أوضاعهم. نوعية الحياة وتحقيق سعادتهم. ويأتي ذلك في إطار جهود الدولة المستمرة لتعزيز الرفاه الاجتماعي ودعم المواطنين وأن الوزارة تسعى دائمًا لتحقيق رؤية القيادة في توفير حياة كريمة ومستقرة لجميع المواطنين من خلال اتخاذ الإجراءات المناسبة والعيش المستدام.

وقال معاليه: «نهدف إلى تعزيز الريادة الإسكانية من خلال استراتيجيات وطنية متكاملة تهدف إلى تطوير قطاع الإسكان في كافة مناطق الدولة لخدمة المواطنين والحفاظ على الاستقرار والازدهار. “لدينا خطط واضحة للخمسين سنة القادمة. “إنها ترتكز في تصميمها على تسهيل حياة الإنسان وتحسين نوعية الحياة.” “.

بدوره، قال سعادة المهندس محمد المنصوري، مدير برنامج الشيخ زايد للإسكان، إن البرنامج يعتمد على معايير موضوعية عند تقييم الطلبات وتوزيع المنح، بما يضمن العدالة والشفافية من خلال مراعاة الاحتياجات الفعلية والظروف المعيشية للمتقدمين. تأكد من وصول الدعم إلى من يستحقه.

وتابع: “لم تتوقف جهودنا في تعزيز مفهوم الإسكان المستدام حيث نهدف إلى تقديم مفاهيم الإسكان المرن كأحد الأساليب الحديثة في التخطيط الحضري التي تساعد على تلبية احتياجات الأسر بما يسمح لها بالتكيف مع مختلف المتغيرات في الحياة.”

جدير بالذكر أنه منذ الإعلان عن سياسة تمويل الإسكان في يوليو 2023 إلى فبراير 2024، أعلن برنامج الشيخ زايد للإسكان بالتعاون مع البنوك والمصارف عن 6235 قرضاً تمويلياً سكنياً بقيمة نحو 4 مليارات و953 مليون درهم، في حين وارتفعت نسبة ملكية المواطنين لتصل ملكية المساكن إلى أكثر من 91%، وهي من أعلى النسب في العالم.

ابراهيم محمود

أنا كاتب محتوى إلكتروني ومحرر للمقالات الإخبارية، متخصص في قضايا الشأن الخليجي ودولة الامارات والمملكة العربية السعودية. حازت مهاراتي على درجة الليسانس في التحرير الادبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى