“الجودة والمطابقة” يعتمد اشتراطات أبوظبي المهنية للعاملين في قطاع البناء والإنشاء

اعتمد مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة خلال اجتماع اللجنة الفنية الدائمة للمعايير الفنية لإمارة أبوظبي للربع الرابع من عام 2023، الاشتراطات المهنية لإمارة أبوظبي للعاملين في قطاع البناء والتشييد.

وبحسب “وام” حضر الاجتماع الجهات المعنية من الحكومة والقطاع الخاص برئاسة سعادة المهندس بدر خميس الشاملي المدير التنفيذي لقطاع خدمات المطابقة والمواصفات رئيس اللجنة الفنية الدائمة 37 عضوا يمثل 25 جهة حكومية.

تم تطوير هذه المتطلبات بناءً على طلب وزارة البلديات والنقل ببلدية مدينة العين من خلال فريق عمل يضم خبراء من الجهات الحكومية ذات العلاقة بالإضافة إلى ممثلين عن شركات القطاع الخاص، وتم تطويرها بناءً على أفضل الممارسات والمعايير العالمية .

وتغطي المتطلبات العديد من الجوانب المهمة التي تهدف إلى زيادة معايير السلامة وضمان جودة العمل في قطاع البناء والتشييد، بهدف تقليل معدلات الحوادث المرتبطة بمواقع البناء والتشييد. المتطلبات المهنية في أبوظبي للعاملين في قطاع البناء والتشييد يساهم هذا القطاع بشكل كبير في إمارة أبوظبي من خلال رفع وعي العاملين وضمان كفاءتهم في هذا القطاع، وضمان الوعي بالسلامة العامة والاستجابة لحالات الطوارئ.

وأكد سعادة المهندس بدر خميس الشاملي أن نتائج عمل اللجنة الفنية الدائمة تتوافق مع جهود المجلس لتحقيق رؤيته التي تهدف إلى تحسين البنية التحتية للجودة والمساهمة في تمكين إمارة أبوظبي من التفوق عالمياً، و ويعمل المجلس مع الشركاء من الحكومة والقطاع الخاص لتطوير المعايير الفنية والمهنية في مختلف القطاعات ويسعى جاهداً لضمان الجودة والامتثال في جميع الأنشطة والصناعات، بما في ذلك قطاع البناء والتشييد.

من جانبه قال المهندس محمد سالم الشامسي مدير إدارة البيئة والصحة والسلامة بوزارة البلديات والنقل ببلدية مدينة العين إن الهدف من تطوير هذه الاشتراطات هو التأكد من كفاءة جميع العاملين على الإطلاق على كافة المستويات، من أجل القيام بالأنشطة المختلفة في قطاع البناء والتشييد بطريقة آمنة لحماية الأرواح وتعزيز ثقافة السلامة والصحة. يعد الاحتراف من أهم القطاعات في إمارة أبوظبي، حيث أن المتطلبات المهنية لإمارة أبوظبي بالإضافة إلى المتطلبات المهنية لمشغلي المعدات الثقيلة في أبوظبي، تم أيضاً تطوير معايير جديدة للسقالات. وتلعب هذه المتطلبات دوراً مهماً في تعزيز النمو الاقتصادي لقطاع البناء والتشييد في إمارة أبوظبي من خلال تجنب التكاليف. التكاليف المباشرة وغير المباشرة التي تتكبدها معاهد البناء بسبب حوادث السلامة والصحة المهنية.

كما تم تطوير هذه المتطلبات بناءً على القوانين المحلية والمعايير الدولية لإنشاء متطلبات مهنية تراعي كافة الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، وعلى نتائج عمليات التفتيش والتدقيق التي قامت بها وزارة البلديات والنقل – إدارة المدينة العين لجميع مواقع البناء والتشييد.

ابراهيم محمود

أنا كاتب محتوى إلكتروني ومحرر للمقالات الإخبارية، متخصص في قضايا الشأن الخليجي ودولة الامارات والمملكة العربية السعودية. حازت مهاراتي على درجة الليسانس في التحرير الادبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى