شرطة دبي تدعو أولياء الأمور للحد من السلوكيات المرورية غير المسؤولة لأبنائهم

متابعة – مروة البطة

دعت القيادة العامة لشرطة دبي إلى تعزيز دور أولياء الأمور للحد من السلوكيات المرورية غير المسؤولة التي يمارسها بعض الشباب، كالقيادة المتهورة ومضايقة سكان المناطق السكنية.

كما حثت أولياء الأمور على الاهتمام بأطفالهم وعدم السماح لهم بالانخراط في سلوك غير مسؤول ومراقبتهم حتى لا يرتكبوا أخطاء قد تكون لها عواقب وخيمة عليهم وعلى أطفالهم وتسبب خسائر فادحة في الأرواح والممتلكات العامة على يدها. يمثل.

وأكدت القيادة أن المسؤولية الاجتماعية تقع على عاتق الوالدين لأنهما خط الدفاع الأول عن أبنائهما.

من جانبه، قال اللواء سيف مهير المزروعي، مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، إنه بعد سلسلة البلاغات والشكاوى التي تلقتها الإدارة العامة للمرور من سكان إمارة دبي بشأن بعض سائقي المركبات المتهورين وقيادة الدراجات النارية والدراجات الكهربائية بشكل واضح مما يشكل خطرا على الجمهور، فضلا عن ركوبها خلافا لاتجاه المرور وارتكاب المخالفات الخطيرة. أطلقت الهيئة العامة للمرور حملة حجز أسفرت عن ضبط 560 مخالفة مرورية، وحجز 132 مركبة ودراجة نارية، منها 91 مركبة و41 دراجة نارية، لعدم التزام سائقيها بقواعد المرور.

أكد اللواء سيف المزروعي أن شرطة دبي لن تتهاون مع السائقين المتهورين وسيتم استدعاء أولياء أمور بعض السائقين وخاصة المراهقين لتوعيتهم بحجم الخطر الذي يشكله أطفالهم، لافتاً إلى أن أحكام المرسوم ( يجري العمل بالقانون رقم (30) لسنة 2023 بشأن مصادرة المركبات بقصد حماية الأرواح. والممتلكات ومواجهة السائقين المتهورين الذين يعرضون حياتهم وحياة الآخرين للخطر تشير إلى أن قيمة الإفراج عن مصادرة المركبات والدراجات المخالفة للقانون ستصل إلى 50 ألف درهم.

وأشار المزروعي إلى أن قلة التعليم لدى بعض أولياء الأمور يجعل الأطفال أكثر عرضة لارتكاب مخالفات تعرض حياتهم للخطر في حوادث خطيرة.

وناشد اللواء سيف المزروعي أفراد المجتمع الإبلاغ عن أي ظواهر سلبية أو سلوكيات خطيرة إلى خدمة «عين الشرطة» عبر تطبيق شرطة دبي على الهواتف الذكية أو عبر رقم الطوارئ 901، متمنياً السلامة للجميع.

ابراهيم محمود

أنا كاتب محتوى إلكتروني ومحرر للمقالات الإخبارية، متخصص في قضايا الشأن الخليجي ودولة الامارات والمملكة العربية السعودية. حازت مهاراتي على درجة الليسانس في التحرير الادبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى