أول اعتراض لمسيرة فوق حيفا منذ خمسة أشهر

أعلن الجيش الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، أن صفارات الإنذار انطلقت للتحذير من هجوم صاروخي محتمل على مدينة حيفا الساحلية في شمال إسرائيل.

كما أفادت التقارير أنه تم اعتراض مسيرة عبر حيفا للمرة الأولى منذ يناير الماضي.

وذكر موقع Ynet الإسرائيلي أيضًا أن ذلك حدث بعد خمسة أشهر من الهجوم الأخير على المدينة.

وأعلن متحدث باسم الجيش الإسرائيلي أنه اعترض "هدفا جويا مشتبها به" قبالة سواحل حيفا، لكنه أوضح لاحقا أن التحذيرات جاءت نتيجة "تشخيص خاطئ".

وكتب أفيخاي أدرعي عبر حسابه على منصة “إكس”: “في الساعة الماضية، اعترضت قوات الدفاع الجوي هدفا جويا مشبوها تم رصده فوق البحر قبالة سواحل حيفا، حيث لم يتم تفعيل أجهزة الإنذار”، وأشار هناك لم تكن هناك خسائر أو أضرار.

لكنه أوضح لاحقا أن التحذيرات السابقة في منطقة حيفا استندت إلى تشخيص غير صحيح، مضيفا: "الحادث قيد التحقيق". وتم إطلاق الإنذارات بسبب إطلاق صاروخ اعتراضي ومخاوف من شظايا الصاروخ الاعتراضي يمكن أن يسقط ".

في غضون ذلك، ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن صفارات الإنذار استمرت في إطلاق النار في الجليل الأعلى وهضبة الجولان.

المصدر: وكالات

ابراهيم محمود

أنا كاتب محتوى إلكتروني ومحرر للمقالات الإخبارية، متخصص في قضايا الشأن الخليجي ودولة الامارات والمملكة العربية السعودية. حازت مهاراتي على درجة الليسانس في التحرير الادبي.
زر الذهاب إلى الأعلى