تابع وزير النقل تنفيذ الخط الأول للقطار الكهربائي السريع

تفقد وزير النقل كامل الوزير، اليوم الاثنين، مواقع إنشاء مشروع المسار الأول لشبكة القطارات الكهربائية فائقة السرعة (السخنة/العلمين/مطروح) في الخط من رأس الحكمة إلى محطة العلمين.

وأكد كامل الوزير، أن شبكة القطارات الكهربائية فائقة السرعة ستغطي جميع أنحاء الجمهورية، وتخدم المناطق العمرانية والصناعية والسياحية الجديدة والقائمة، وكذلك المناطق الزراعية الجديدة سواء في الدلتا الجديدة، مستقبل مصر، جانيت. مصر وغرب المنيا وتوشكي وشرق العوينات، بالإضافة إلى إنشاء محاور لوجستية تربط البحر الأحمر والبحر الأبيض المتوسط وكذلك شمال وجنوب البلاد، وربط المناطق الصناعية ومناطق التنمية الزراعية الحديثة بمناطق الاستهلاك وموانئ التصدير.

وبدأت الجولة بزيارة محطات قطار رأس الحكمة والضبعة وسيدي عبد الرحمن، الواقعة على طريق القطار السريع على الطريق الساحلي الدولي. واستعرض وزير النقل الموقف الريادي للمحطات المتبقية بالمشروع من حيث معدلات التنفيذ أو الإنجاز للمحطات أو من حيث جدول نقل الركاب.

وتابع الوزير خلال جولته سير المشروع والأعمال الصناعية من جسور وأنفاق ومجاري مائية وسدود خرسانية تحمي جوانب الجسر وأعمال الحماية من أخطار الفيضانات على هذه المسافة.

ووجه بتنفيذ الأعمال وفق معايير الجودة العالية والعمل على مدار الساعة للانتهاء من المشروع في الموعد المحدد له، مؤكدا أن أعمال البناء والتشييد بالإضافة إلى الصناعة ستتم من قبل كبرى الشركات المصرية. استهداف هذه المناطق يتم تنفيذ الأعمال المتخصصة على الطرق التي تتقاطع مع خط القطار، وذلك تحت إشراف المستشار العام للمشروع سيسترا الفرنسية.

كما تم فحص قطاعات السكة التي تم تسليمها للتحالف (سيمنس/أوراسكوم/المقاولون العرب) لتنفيذ أعمال وضع البازلت وتركيب القضبان وأعمدة السلال الكهربائية. ومن ثم يتم تنفيذ الأعمال الكهروميكانيكية. وكذلك الجدول الزمني لإنتاج وتسليم الوحدات المتحركة للخط الأول من الشبكة الذي وصل عليه أول قطار إقليمي. وسيتم تصنيع القطارات الإقليمية المتبقية وفقًا للجدول الزمني المخطط له. المصدر: رئاسة مجلس الوزراء

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.
زر الذهاب إلى الأعلى