تحذيرات من تحد كبير أمام مصر في فصل الصيف

قال تقرير لوكالة بلومبرج إن النقص المتزايد في الطاقة في مصر يهدد باستنزاف احتياطيات النقد الأجنبي الحيوية التي تحتاجها البلاد للتعافي.

وأضاف التقرير أن مصر تواجه تحديا يتعلق بالتعامل مع انقطاع التيار الكهربائي الذي ضرب البلاد العام الماضي وأثار غضبا واسع النطاق.

وتابع التقرير: “لم تعد مصر، الدولة المصدرة للغاز، تنتج ما يكفي من الغاز للحفاظ على تشغيل أنظمة الكهرباء لديها خلال فصول الصيف الحارة، وكان العام الماضي هو الأكثر سخونة على الإطلاق، مما تسبب في انقطاع متكرر للتيار الكهربائي لمدة تصل إلى ساعتين، مما أجبر مصر على التوقف تصدير الغاز الطبيعي المسال خلال الموسم. ويتوقع الخبراء أن تتفاقم الأمور في عام 2024.

وذكرت الوكالة أن البلاد بدأت شراء إمدادات الغاز الطبيعي المسال في خطوة نادرة لتجنب انقطاع التيار الكهربائي المزمن. ومن شأن صيف آخر من انقطاع التيار الكهربائي على نطاق واسع أن يزيد الضغط على السكان الذين يعانون بالفعل من ارتفاع التضخم والانخفاض الحاد في قيمة العملة وارتفاع أسعار الوقود المحلية.

وأوضحت أن الوجه الآخر لأزمة الكهرباء هو أن المشتريات الكبيرة تهدد باستنزاف احتياطيات النقد الأجنبي في وقت تتعرض فيه مصر لضغوط من الحرب في غزة وجفاف إيرادات قناة السويس. نتيجة هجمات مقاتلي الحوثي على السفن في البحر الأحمر.

وأضافت المصادر في تصريحات لصحيفة المال المصرية، أن استيراد مصر من الإمدادات يأتي في إطار الاستعدادات لموسم الصيف، الذي يزداد فيه استهلاك قطاع الكهرباء والطاقة، لكنها لم تقدم تفاصيل عن الكميات المستوردة من الغاز المسال.

وأكدت ارتفاع معدلات استخراج الغاز الطبيعي خلال فصل الصيف مقارنة بالأشهر الأخرى، وأوضحت أن توريد الغاز المستورد سيتم إما عبر خطوط أنابيب “الغاز الإسرائيلي” أو من خلال شراء إمدادات إضافية من غاز البترول المسال من التجار والموردين الدوليين خلال الفترة المقبلة. .

وقالت المصادر إن استقبال وتغويز هذه الإمدادات سيتم باستخدام منشأة الغاز الطبيعي المسال العائمة في ميناء الشيخ صباح الأحمد الصباح في مدينة العقبة الأردنية، كما أشارت اتفاقية التعاون الموقعة مؤخراً مع شركة الجانب الأردني في هذا الصدد.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى