“مجلس حكماء المسلمين” يدين الهجوم الإرهابي بضواحي العاصمة الروسية موسكو

أدان مجلس حكماء المسلمين، برئاسة شيخ الأزهر الإمام الأكبر أحمد الطيب، الهجوم الإرهابي الذي وقع في مركز تجاري بالعاصمة الروسية موسكو وأدى إلى مقتل العشرات وإصابة العشرات. آحرون.

وجدد مجلس حكماء المسلمين رفضه القاطع لمثل هذه الأعمال الإرهابية التي تتناقض مع تعاليم الأديان كافة والشرائع السماوية والمواثيق والأعراف الدولية التي تجرم العنف والإرهاب بكافة أشكاله وصوره.

وأعرب المجلس عن خالص تعازيه لحكومة وشعب روسيا ولأسر الضحايا وذويهم، وتمنى الشفاء العاجل للمصابين.

ومساء الجمعة، اقتحم عدد من المسلحين مركز كروكوس سيتي التجاري، وفتحوا النار على الحشد من مسافة قريبة وألقوا قنابل حارقة، مما تسبب في اندلاع حريق كبير في المبنى.

وذكرت لجنة التحقيق الروسية أن 133 شخصا بينهم أطفال ونساء قتلوا في الهجوم، فيما أكدت السلطات نقل أكثر من 100 شخص إلى المستشفيات، بينهم العشرات من الحالات الخطيرة.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى