غوتيريش يزور اليوم حدود غزة ويلتقي عمال الإغاثة برفح

يصل الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى الحدود المصرية مع غزة اليوم السبت، بعد يوم من إعلان إسرائيل أنها ستواصل هجومها على بلدة رفح القريبة حتى بدون دعم أمريكي.

ويعتزم جوتيريس خلال زيارته تكرار دعوته لوقف إطلاق النار لأسباب إنسانية، على الرغم من أن الضغوط الدولية المتجددة فشلت حتى الآن في ثني إسرائيل عن هجومها البري المزمع في رفح، حيث لجأ معظم سكان غزة.

وعلى الرغم من التحذيرات من أن مثل هذا الغزو سيؤدي إلى خسائر كبيرة في صفوف المدنيين ويؤدي إلى تفاقم الأزمة الإنسانية في غزة، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إنه يجب عليه المضي قدمًا في الهجوم.

ويعتزم الأمين العام للأمم المتحدة غوتيريس، اليوم السبت، الاجتماع مع عمال الإغاثة على الجانب المصري من رفح، على الجانب الآخر من الحدود من مدينة غزة، حيث لجأ 1.5 مليون فلسطيني.

وسبق أن أعرب غوتيريش عن استيائه من استمرار الحرب في غزة خلال شهر رمضان، ودعا إلى “إسكات السلاح وإطلاق سراح الرهائن الذين تحتجزهم حماس بمناسبة شهر الصيام الإسلامي”.

وقال نائب ممثل روسيا لدى الأمم المتحدة ديمتري بوليانسكي بعد الاجتماع إن موسكو لن تسمح لمجلس الأمن بالانجرار إلى الألعاب القذرة التي تمارسها الولايات المتحدة وإسرائيل والتي تهدف إلى تدمير الفلسطينيين في غزة.

دخلت الحرب في غزة يومها 169 مع استمرار الغارات الإسرائيلية على مدن مختلفة في قطاع غزة، وحدثت أزمة إنسانية ومجاعة غير مسبوقة حيث لم تسمح القوات الإسرائيلية بوصول المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة عن طريق البر.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى