النيابة المصرية تعلن سبب وفاة حبيبة الشماع

تلقت النيابة المصرية بلاغات أولية حول سبب وفاة حبيبة الشماع، المعروفة إعلاميا بـ”بنت أوبر”، عقب وفاتها اليوم.

وكشف التقرير الطبي الأولي أن الفتاة تعاني من هبوط حاد في الدورة الدموية أدى إلى توقف عضلة القلب، وأن محاولات إنعاشها باستخدام الأجهزة المتخصصة باءت بالفشل.

توفيت حبيبة الشماع، المعروفة إعلاميا بـ”فتاة أوبر”، بعد تدهور حالتها الصحية بعد أن قفزت من السيارة بعد أن حاول سائق أوبر اختطافها، بحسب عائلتها.

وكشفت التحقيقات أن الفتاة فقدت وعيها وكانت تنزف بسبب قفزها من السيارة خوفا من أن يخطفها السائق بعد أن قام برش بعض العطر داخل السيارة أثناء قيادتها بسرعة كبيرة على طريق السويس، مما أثار خوف ورعب نفس الفتاة، مما تسبب في إصابة الفتاة بالإغماء والنزف. لها للقفز من السيارة.

وقررت النيابة العامة إزالة كاميرات المراقبة وإجراء تحليل مخدرات على السائق المتهم، الذي سبق اتهامه بجرائم تتعلق بالمخدرات.

وكشف محامي المتهمة أن السائق لم يكن لديه أي نية لاختطاف الفتاة، لكنها كانت تعاني من حالة من القلق والخوف غير الحقيقيين، وأن المتهم عمل لدى شركة أوبر لسنوات دون أي شكوى ولم يتورط في رش العطور أغلقت أبواب السيارة، وهذا سبب واضح لعدم وجود نية لاختطاف الفتاة. .

قرر قاضي المعارضات بمحكمة المخالفات الإدارية تمديد حبس المتهم الذي حاول اختطاف حبيبة الشماعة «فتاة الشروق» 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى