عضو في لجنة العفو الرئاسية يدعو الأمن المصري للتدخل في قضية تشكل خطرا على الأمن القومي

حذر مكتب طارق العوضي، عضو لجنة العفو الرئاسي في مصر، من انتشار حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي متخصصة في مهاجمة الإخوة العرب المتواجدين على الأراضي المصرية وانتقادهم دون سبب واضح.

وقال العوضي في بيان له: “لقد تابعنا بقلق بالغ على مواقع التواصل الاجتماعي ومن خلال العديد من التقارير بما فيها (اللجان الإلكترونية) الموثقة والمجهولة المصدر، وجود حملات ممنهجة (قد تكون ممولة) تستهدف الهجمات على صفحتنا”. المختصون هم الإخوة العرب، وخاصة السودانيين والسوريين المقيمين في مصر”.

عضو هيئة العفو الرئاسي يطالب قوات الأمن المصرية بالتدخل في قضية تشكل خطرا على الأمن القومي

وأضاف البيان أن هذه الحسابات ارتكبت جرائم من خلال إساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي ونشر خطاب الكراهية والعنصرية والتنمر، وأن بعض الشباب الذين يجهلون دور مصر التاريخي وقيمتها داخل أمتها العربية، كانوا وراءها حسابات مسدودة. لكن الأمور سارت على نحو خاطئ، وحتى بعد غياب الرقابة والمحاسبة، شكلت هذه الحسابات تهديدا للأمن، ويحذر التيار الوطني المصري من عواقب وخيمة قد تؤدي إلى ارتكاب جرائم ضدهم، مما يتطلب تدخلا عاجلا من الأجهزة الأمنية.

واختتم العوضي تصريحه قائلاً: “في هذا الأمر كان علينا القيام بدورنا في حماية المجتمع من خلال تقديم تقرير إلى المستشار وكيل النيابة لاتخاذ الإجراءات القانونية السريعة بشأن محتوى التقرير والعديد من المخالفات”. لاتخاذ الإجراءات اللازمة ضد الجرائم الواردة فيه.” . تم تسجيل التقرير تحت رقم 711895 تطبيقات مكتبية فحص المكتب الفني.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى