الحكومة المصرية تحذر المواطنين من صفحات وهمية

حذرت الحكومة المصرية من صفحات التواصل الاجتماعي المنسوبة للبريد المصري والتي تستخدم شعارها لبيع الطرود البريدية مقابل مبلغ مالي معين، مما يشجع المواطنين على تحويل المبالغ من حساباتهم الخاصة.

وأعلن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء في بيان له اليوم الجمعة، أنه “نظرا لما تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي المنسوبة للبريد المصري واستخدام شعاره، يزعم أنه يتم بيع الطرود البريدية بالمزاد العلني بمبالغ”. وتواصلت هيئة البريد المصرية، التي نفت هذه الأنباء، وحثت المواطنين على تحويل هذه المبالغ من حساباتهم الشخصية. والأخير نفى تلك الأنباء وأكد أن بيع الطرود البريدية في المزاد العلني بمبالغ مالية أو طلب تحويلات مالية من المواطنين باطل ويأتي من حساباتهم الشخصية وأن المواقع المتداولة وهمية وكذلك الطرود المعلن عنها “إن هذه المواقع وهمية، وليس للهيئة أي علاقة بالبريد على الإطلاق، وتؤكد أن جميع طرود البريد المصري تخضع لشروط وضوابط وفقا للقانون”.

الحكومة المصرية تحذر المواطنين من المواقع الوهمية

وذكرت الهيئة القومية للبريد في مصر، أن “جميع الإعلانات المتعلقة بأنشطة وأخبار الهيئة يتم إصدارها رسميًا عبر قنوات الاتصال الخاصة بالهيئة أو من خلال الاتصال المباشر عبر الخط الساخن”.

وحذرت الهيئة المواطنين من التعامل مع هذه المواقع “التي تهدف إلى استغلال معلوماتهم الشخصية وحساباتهم المالية”، مضيفة أنه “سيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق القائمين على هذه المواقع الوهمية”.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى