مصر.. مصادر تتحدث عن قرار جديد يخص الدولار

كشف مصدر مصرفي، أن البنك المركزي أصدر تعليمات جديدة للبنوك للبدء في توفير الدولار للعملاء، بدءاً من سعر 52 جنيهاً للدولار.

أصدر البنك المركزي المصري قرارا يلزم البنوك بمراجعة جميع الطلبات المعلقة من مؤسسات إدارة العملات الأجنبية والتي يتم تقديمها بانتظام إلى البنك المركزي.

وجاء في القرار الأخير لمحافظ البنك المركزي أن جميع الأوامر التي فشل العملاء في تنفيذها وفقا لسعر الصرف المعمول به في يوم التنفيذ سيتم حذفها فورا من هذه التقارير.

وأرجع البنك المركزي المصري إصدار هذه التعليمات إلى هدف السيطرة على نظام سعر الصرف ودعم تداول النقد الأجنبي عبر القنوات المشروعة.

وأشار المحافظ إلى أنه يجب على البنوك التأكد من الدقة والتحقق من التقارير والتحقق من البيانات المرسلة أو تنظيفها لتجنب تضمين طلبات غير موجودة لتحديد الحجم الحقيقي للطلبات المتعلقة بالنقد الأجنبي.

جاء ذلك في سياق قرار لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري، اليوم الأربعاء، بالسماح بتحديد سعر الصرف باستخدام آليات السوق.

وقال البنك المركزي، في بيان له اليوم الأربعاء، إنه يؤكد مجددا التزامه بالحفاظ على استقرار الأسعار على المدى المتوسط ​​في إطار التزامه بالقيام بدوره المنوط به في حماية متطلبات التنمية المستدامة.

ورفع البنك المركزي المصري، الأربعاء، أسعار الفائدة بمقدار 600 نقطة أساس، أي ما يعادل 6%، إلى مستوى 27.25%.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى