“معركة مصر مستمرة ضد إسرائيل”.. مطالبات في القاهرة بمحاكمة الحكومة الإسرائيلية

هاجم البرلماني المصري وعضو اللجنة العليا للحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، فريد صفوت البياضي، الاعتداء الإسرائيلي العنيف على الفلسطينيين أثناء انتظارهم المساعدات الإنسانية.

وقال البياضى في تصريحات لموجز مصر: “لا شك أن الاعتداء على المدنيين العزل هو أمر يتجاوز جرائم الحرب وهو جريمة ضد الإنسانية، ويجب على المجتمع الدولي أن يتخذ موقفا واضحا يتجاوز خطابات وبيانات التنديد”. وأضاف: “وهذا أمر واضح ومؤثر أن تقوم حكومة الاحتلال بوقف العدوان فوراً وتوثيق هذه الجرائم، ومحاسبة الحكومة الإسرائيلية عليها كجرائم ومجرمين”.

ودعا البياضي إلى محاكمة الحكومة الإسرائيلية في المحاكم الدولية، ودعا العالم إلى تقديم مساعدة دائمة وآمنة للفلسطينيين. ومن غير المنطقي أن تعلن الدول أنها ترسل مساعدات للفلسطينيين وهم يتعرضون للقصف المستمر، وكأنها تريد أن ترسل لهم الطعام قبل أن يموتوا. هذا غير منطقي.” .

وأشار إلى أنه يجب أن يكون هناك وقف لإطلاق النار ومن ثم إرسال المساعدات الإنسانية حتى يتم تنسيق الأمر وتقديم المساعدات الإنسانية في أجواء آمنة. وبعد ذلك نجلس على طاولة المفاوضات ونطالب بحل الدولتين.

من جانبه، قال الباحث في الأمن القومي المصري أحمد رفعت، في تصريح لـموجز مصر: “لا يمر يوم دون جرائم يرتكبها العدو الصهيوني، ومن حقه أن يتحدث أمام العالم طالما وجد من يفعل ذلك”. ” لحمايتهم وتزويدهم بالسلاح.”

وتابع: “أصدرت مصر بيانا أعربت فيه عن غضبها المبرر من حجم الجريمة الصهيونية التي لا تجعل أي مكان آمنا دون المساس به، بما في ذلك المستشفيات ودور العبادة ومقرات الأمم المتحدة”. “أماكن يتجمع فيها الجياع للحصول على طعامهم الذي يبقيهم على قيد الحياة فقط. وما زالوا على قيد الحياة دون أن يعرفوا ماذا سيحدث لهم بعد تناوله وهل سيستمر القصف لفترة طويلة أم لا”.

وأشار إلى أن مصر، على عكس الدول الأخرى، تحاول تقديم المساعدة بكافة الوسائل وتشارك في مفاوضات وقف إطلاق النار والنضال السياسي مع العدو الإسرائيلي في كافة الدوائر الدولية، من الأمم المتحدة ومجلس حقوق الإنسان إلى الأمم المتحدة. ومحكمة العدل تلعب دوراً مزدوجاً: التحذير من قتل المدنيين ومن ثم منع إصدار القرارات الدولية ضد المجرم العدواني. ويعلنون أن الولايات المتحدة هي بالتأكيد الشريك الأول والأهم لإسرائيل في كل ما يحدث الآن.

استشهد وأصيب المئات من الفلسطينيين، اليوم الخميس، بعد اعتداء جيش الاحتلال الإسرائيلي عليهم أثناء انتظار وصول المساعدات الإنسانية على دوار النابلسي قرب شارع الرشيد بقطاع غزة.

وقال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان: إن قوات الجيش الإسرائيلي استخدمت قذائف المدفعية والنيران المباشرة لمهاجمة آلاف المدنيين الفلسطينيين الذين ينتظرون المساعدة غرب وجنوب غزة.

القاهرة – رطب حاتم

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى