الأزهر يشن هجوما حادا على إسرائيل

أصدر الأزهر الشريف بيانا هاجم فيه إسرائيل والمجتمع الدولي في أعقاب الهجوم العنيف على الفلسطينيين العزل في دوار النابلسي بغزة.

وقال الأزهر: “إن الأزهر الشريف يدين بشدة المجزرة الجديدة التي ارتكبتها المنظمة الصهيونية المجرمة بحق النازحين الفلسطينيين في دوار النابلسي بالقرب من شارع الرشيد بغزة، أثناء انتظار وصول المساعدات الإنسانية”. استشهاد العشرات من النازحين ومصرع مئات الجرحى الذين اختلطت دماءهم الأبرياء بالطعام والشرب، في مشهد يظهر ضعف وعجز المجتمع الدولي في مواجهة كافة أعضاء ” حرمان هذه القوة المحتلة من أي معنى للرحمة والإنسانية، وشبعها من الوحشية وفرحها بالمطالبة بحياة الفلسطينيين الأبرياء.
وتابع البيان: “يؤكد الأزهر أن استهداف النازحين العطشى والعطاش بعد المجاعات التي فرضها هذا التنظيم الإجرامي يمثل وصمة عار على جبين الإنسانية التي تصمت عما يحدث في غزة، و “أمر غير مسبوق.” وأضيفت الجبن والنذالة في تاريخ التعامل مع النازحين، وجرائم حرب جديدة. “”أسود الصهاينة ومجازرهم الوحشية، التي يستثنى منها حتى الحيوانات في الغابة”.

وقال: “إن الأزهر يدعو العالم أجمع إلى الاستيقاظ من غيبوبته غير المسبوقة في تاريخ البشرية، ووضع حد لهذا الحصار اللاإنساني وإجبار هذا الكيان على التراجع ووقف مجازره بحق الأبرياء، و”أن المسؤولين إرسال قوافل المساعدات إلى غزة بشكل عاجل وجدي.. السبل الممكنة والمتاحة، ووضع حل عاجل وجذري لهذا العدوان الإجرامي الموجه ضد كافة أشكال الحياة في قطاع غزة.

استشهد وأصيب المئات من الفلسطينيين، اليوم الخميس، بعد اعتداء جيش الاحتلال الإسرائيلي عليهم أثناء انتظار وصول المساعدات الإنسانية على دوار النابلسي قرب شارع الرشيد بقطاع غزة.

وقال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان: إن قوات الجيش الإسرائيلي استخدمت قذائف المدفعية والنيران المباشرة لمهاجمة آلاف المدنيين الفلسطينيين الذين ينتظرون المساعدة غرب وجنوب غزة.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى