“جريمة مشينة”.. مصر تخاطب المجتمع الدولي إثر استهداف الجيش الإسرائيلي مدنيين عزل في غزة

وأدانت مصر، في بيان لوزارة الخارجية، بشدة الهجوم الإسرائيلي اللاإنساني على مجموعة من المدنيين الفلسطينيين العزل.

واعتبرت مصر أن الاعتداء على المواطنين المسالمين الذين يريدون الحصول على نصيبهم من المساعدات الإنسانية جريمة مشينة، وانتهاك صارخ لأحكام القانون الدولي والقانون الإنساني، واستخفاف بقيمة الإنسان وقدسية روحه. سقط عدد كبير من القتلى والجرحى عندما تعرض مواطنون كانوا ينتظرون وصول شاحنات المساعدات الإنسانية إلى دوار النابلسي، شمال قطاع غزة.

دعت جمهورية مصر العربية الأطراف الدولية الرئيسية ومجلس الأمن، وخاصة تلك الدول التي تعرقل قدرة المجلس على الدعوة إلى وقف إطلاق النار، إلى تحمل المسؤولية الإنسانية والأخلاقية والقانونية لإنهاء الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، وتقديم: حماية الشعب الفلسطيني والضغط على إسرائيل للامتثال للقانون الدولي وتحمل مسؤولياتها. كقوة احتلال ومحاسبة مرتكبي هذه الانتهاكات.

وأكدت مصر مجددا موقفها الثابت الداعي إلى حتمية الوقف الفوري لإطلاق النار في قطاع غزة، وضرورة إزالة كافة العقبات التي تحول دون التدفق الكامل والمستدام للمساعدات والإمدادات الإنسانية إلى قطاع غزة، ورفض كافة المحاولات الرامية إلى ذلك. طرد الفلسطينيين يستهدف خارج بلادهم.

استشهد وأصيب المئات من الفلسطينيين، اليوم الخميس، بعد اعتداء جيش الاحتلال الإسرائيلي عليهم أثناء انتظار وصول المساعدات الإنسانية على دوار النابلسي قرب شارع الرشيد بقطاع غزة.

وقال المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان: إن قوات الجيش الإسرائيلي استخدمت قذائف المدفعية والنيران المباشرة لمهاجمة آلاف المدنيين الفلسطينيين الذين ينتظرون المساعدة غرب وجنوب غزة.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى