رئيسا الأركان الإسرائيلي والشاباك زارا مصر لطمأنتها بشأن “عملية رفح” وتدفق الغزيين إلى سيناء

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي ورئيس جهاز الأمن الداخلي (الشين بيت) زارا مصر سرا الأسبوع الماضي وناقشا “عملية رفح” المحتملة مع المسؤولين المصريين.

وبحسب ما ورد، فإن الزيارة الأخيرة التي قام بها رئيس الأركان الإسرائيلي هرتسي هاليفي ورئيس الشاباك رونين بار إلى مصر كانت تحت إشراف عسكري إسرائيلي.

تم الإعلان عن الزيارة بعد أقل من 24 ساعة من مناقشة مجلس الوزراء الحربي الإسرائيلي خطة “إجلاء” المدنيين من رفح كجزء من خطة غزو تل أبيب، على الرغم من التحذيرات الدولية.

وذكر موقع “أكسيوس” نقلا عن مسؤولين أميركيين أن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي ورئيس جهاز الأمن العام (الشاباك) زارا القاهرة الأسبوع الماضي لطمأنة نظرائهما المصريين إلى أن تل أبيب ستتخذ خطوات لوقف العملية وضمان بقاء رفح. ولن يؤدي ذلك إلى تدفق اللاجئين الفلسطينيين إلى مصر.

وذكر الموقع نقلا عن المصدر نفسه أن هاليفي وبار التقيا بمدير المخابرات المصرية وكبار ضباط الجيش المصري وناقشا العملية الإسرائيلية المحتملة في رفح.

ودون الخوض في التفاصيل، قال مسؤولون أمريكيون إن هاليفي وبار عرضا أفكارهما على المسؤولين المصريين حول كيفية تنفيذ عملية إسرائيلية في رفح بطريقة تمنع تدفق أعداد كبيرة من اللاجئين الفلسطينيين إلى شبه جزيرة سيناء.

وأوضح الموقع الأمريكي أن الزيارة رفيعة المستوى التي قام بها كبير ضباط الجيش الإسرائيلي تظهر الأهمية التي توليها الحكومة الإسرائيلية لعلاقاتها الأمنية مع مصر، التي سبق أن حذرت من أن طرد الفلسطينيين إلى شبه جزيرة سيناء سيؤدي إلى “قطيعة”. “في العلاقات مع إسرائيل.

وبحسب موقع “أكسيوس”، أكد المسؤولون الإسرائيليون أن التنسيق مع مصر سيكون شرطًا أساسيًا لأي عمليات مستقبلية في رفح.

ورفض الجيش الإسرائيلي والشين بيت التعليق، ولم يرد المسؤولون المصريون على أسئلة أكسيوس بشأن التسجيل.

وصلت الحرب في غزة إلى يومها الـ 143 مع استمرار القوات الإسرائيلية في قصفها جنوب القطاع، وتندلع مواجهات على أكثر من محور وسط الأوضاع الإنسانية المتردية.

أعلنت وزارة الصحة في غزة، ارتفاع حصيلة ضحايا القصف والعمليات البرية الإسرائيلية على قطاع غزة منذ بدء الحرب إلى 29782 قتيلا، وعدد الجرحى إلى 70043 جريحا.

في المقابل وبلغ عدد القتلى من الجيش الإسرائيلي 580 منذ 7 أكتوبر.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى