صفقة جديدة بين مصر والإمارات تقلق إسرائيل

أعربت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن قلقها البالغ إزاء الصفقة المرتقبة بين مصر والإمارات العربية المتحدة والتي ستنافس آبار الغاز في إسرائيل.

ووفقا لموقع الأعمال الإسرائيلي جلوبس، أطلقت الشركتان مشروعا مشتركا يتضمن التنقيب عن الغاز الطبيعي في المستقبل واستثمارات إضافية. ويعود سبب اختيار مصر كدولة مستهدفة إلى أنها منطقة ذات احتياطيات غاز كبيرة بشكل خاص مقارنة بالدول الأخرى في الشرق الأوسط وأفريقيا.

وأشار الموقع إلى أنه لتوضيح كميات الغاز الكبيرة التي يمتلكها المصريون، وفقا للبيانات المنشورة لعام 2024، أنتجت مصر نحو 64.5 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي – وهذا أكثر من ربع الكمية المنتجة في أفريقيا.

وعن تأثير التحركات الأخيرة بين الإمارات ومصر على إسرائيل؟ ويشير الموقع العبري إلى أنه منذ اكتشاف حقل غاز ليفياثان (الذي يعتبر الأكبر في إسرائيل حيث يحتوي على نحو 620 مليار متر مكعب)، استهدفت شركة نيوميد معدل إنتاجه إلى 14 مليار متر مكعب من 12 مليار متر مكعب في الأول. المرحلة وزيادة إلى 24 مليار متر مكعب في المستقبل. وسيتطلب ذلك استثمارات بمليارات اليورو ولن تتمكن شركة نيوميد من تمويل المشروع إلا من خلال التعاون مع مصر، وهو ما سيحدث بالتأكيد بعد دخول اللاعب الجديد إلى المنطقة.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى