مصر.. مصدر مسؤول ينفي تفاوض القاهرة مع النقد الدولي للحصول على دعم إضافي بسبب حرب غزة

نفى مصدر مصري مسؤول ما تردد عن مباحثات مصر مع صندوق النقد الدولي حول دعم إضافي بسبب الحرب في غزة.

وبحسب قناة إكسترا نيوز، فإن التقارير التي تتحدث عن وجود محادثات بين الحكومة المصرية وصندوق النقد الدولي للقاهرة بشأن الاستحواذ على احتياطيات مالية إضافية بسبب حرب غزة غير صحيحة.

وبحسب رويترز، كان صندوق النقد الدولي قد أفاد بأنه يعمل بشكل وثيق مع مصر لضمان عدم مواجهة البلاد لاحتياجات تمويلية مفرطة في الفترة المقبلة.

وقال مسؤولون في صندوق النقد الدولي إنهم يجرون حاليا مناقشات وثيقة مع مصر لضمان عدم مواجهة البلاد لاحتياجات مالية عاجلة.

قالت كريستالينا جورجييفا، مديرة صندوق النقد الدولي، إننا لم نتفق بعد على مبلغ محدد لقرض مصر، موضحة أن المفاوضات بين الحكومة المصرية والصندوق لا تزال مستمرة.

وأوضحت كريستالينا جورجييفا أن الحكومة بحاجة إلى تحديد حجم الدين الذي يمكنها تحمله لتحديد الهامش المتبقي، لافتة إلى أن الصندوق سيزيد قيمة القرض بشكل كبير.

وأوضحت أن الاتفاق مع مصر سيوفر للبلاد دعما قويا من البنك الدولي وأوروبا ودول الخليج، لكن المبلغ المحدد سيتم الإعلان عنه بعد اختتام المحادثات.

وأوضح مدير صندوق النقد الدولي أن عناصر البرنامج سارية منذ عام ولم تتغير، وأن الحكومة والصندوق يحددان أسباب تنفيذه.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى