شركة كويتية تخطط لإغلاق أشهر متاجرها في مصر

أعلن متحدث باسم مجموعة الشايع الكويتية أن الشركة قررت إغلاق عدد من متاجرها في مصر وهي كليرز ودبنهامز ومذركير وذا بودي شوب وبينك بيري.

وأوضح متحدث باسم مجموعة الشايع الكويتية أنه نظراً للوضع الاقتصادي والصعوبات التي واجهتها الشركات الأجنبية في مصر خلال السنوات الثلاث الماضية، اتخذنا قراراً صعباً للغاية بتقليص أنشطتنا في مصر.

وأضاف: للأسف يمكننا أن نؤكد أن ذلك ينطوي على تقليص عدد فروعنا في مصر. وفي هذا السياق، نود أن نشكر جميع الزملاء على خدماتهم وتعاونهم معنا.

وأضاف: تعمل مجموعة الشايع في السوق المصري منذ 18 عامًا ونحن فخورون جدًا بالأعمال التي بنيناها والتزمنا بها في السوق المحلية. ونحن نتطلع إلى مواصلة أعمالنا في البلاد، ونأمل أن نتمكن من النمو مرة أخرى في المستقبل القريب.

وأشار متحدث باسم مجموعة الشايع الكويتية إلى أنه سيتم في مصر إغلاق جميع المتاجر ومنصات التجارة الإلكترونية الخاصة بـ “كلير ودبنهامز ومذركير وذا بودي شوب وبينك بيري”.

وبحسب المتحدث الرسمي، سيتم تخفيض عدد متاجر أمريكان إيجل، وباث، وبودي وركس، وإتش آند إم، وفيكتوريا سيكريت مؤقتًا، كما سيتم إغلاق المتاجر في مصر من أواخر يناير إلى أوائل مارس.

تأسست مجموعة الشايع عام 1890 وتعتبر من أقدم الشركات في الكويت. وهي واحدة من أكبر مشغلي العلامات التجارية الشهيرة للبيع بالتجزئة في الشرق الأوسط وتمتلك أيضًا العلامة التجارية ستاربكس.

قالت مجموعة الشايع، اليوم الأربعاء، في خطابها لموظفي المتاجر في مصر، والذي ورد في تقارير صحفية، إنه سيتم سحب العلامة التجارية (دبنهامز) من مصر، سواء على صعيد إغلاق المتاجر فعليًا أو أنشطة التجارة الإلكترونية. حتى نهاية فبراير 2024.

وتابع خطاب الشركة: “نود أيضًا أن ننتهز هذه الفرصة لنشكركم (الموظفين) على دعمكم أثناء عملكم. سنواصل العمل معك ونشاركك أي تطورات نجريها لضمان الخروج السلس من السوق.

وقال مسؤول في أحد أكبر المراكز التجارية في مصر، في تصريحات صحفية، إن مجموعة الشايع أبلغتهم الليلة الماضية بقرارها إغلاق العديد من المتاجر في مصر بشكل كامل، بما في ذلك “ذا بودي شوب”، و”دبنهامز”، و”مذر كير”، و” بينك بيري.”

وفقًا لتجار التجزئة، سيكون هناك إغلاق جزئي لمتاجر H&M وVictoria’s Secret وAmerican Eagle وBath & Body.

وأوضح مسؤول آخر في أحد مراكز التسوق الشهيرة في مصر، أن المجموعة تعمل على تقليل خسائرها في مصر، لكننا نحاول حاليًا التفاوض معهم لإقناعهم بالعدول عن القرار.

تدير مجموعة الشايع أكثر من 4000 متجر في جميع أنحاء المنطقة من دبي إلى تركيا وروسيا وتضم ما يقرب من 70 علامة تجارية. تتضمن البصمة الرقمية أيضًا أكثر من 100 موقع ويب وتطبيق. توظف الشركة أكثر من 50000 شخص.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى