الإعلام العبري: تحركات للجيش المصري قرب الحدود لإفشال مخططات إسرائيل

حذرت وسائل إعلام إسرائيلية يمينية متطرفة الحكومة الإسرائيلية من الخطوات التي تتخذها مصر حاليا لإحباط أي خطط إسرائيلية للسيطرة على المنطقة الحدودية بين قطاع غزة ومصر.

حذر مركز الاستخبارات ومعلومات مكافحة الإرهاب في تل أبيب، الذي يحمل اسم اللواء مئير عميت، من مغبة التحركات العسكرية المصرية على طول الحدود المصرية مع قطاع غزة.

ويقول موقع “بول” الإخباري الإسرائيلي إن حركة حماس حذرت مرارا وتكرارا من محاولة إسرائيلية لاحتلال محور “فيلادلفيا” -محور صلاح الدين- الذي يحد حدود مصر مع قطاع غزة، وأكدت حماس أن ذلك خطوة عملية نحو طرد الفلسطينيين من قطاع غزة، فيما أكدت الخارجية المصرية، ردا على مزاعم تل أبيب، أن مصر تسيطر على حدودها بشكل كامل.

ونقل الموقع العبري الناطق بلسان اليمين المتطرف في إسرائيل عن مصادر مصرية مطلعة لوسائل إعلام عربية ومحلية أن مصر بدأت اتخاذ خطوات جديدة لوضع حد للخطط الإسرائيلية المتعلقة بالأمن على محور فيلادلفيا وبدأت التسيير البري والجوي. دوريات على طول المحور.

وبحسب المصادر، فإن إسرائيل، من خلال الولايات المتحدة، تمارس ضغوطًا على مصر للتوصل إلى اتفاق أمني جديد على محور فيلادلفيا.

وقال الموقع العبري إن مصر لا تقبل الاقتراح الإسرائيلي لأنه ينتهك السيادة المصرية ويعطي إسرائيل الحق في مراقبة حدودها والرد بطائرات سلاح الجو بالإضافة إلى خروقات الحدود.

وكشفت مصادر مصرية أن هناك اتفاقيات مع التنظيمات الفلسطينية تنص على “خلو محور فيلادلفيا من أي أنشطة مقاومة لمنع التواجد الإسرائيلي في منطقة المحور”، وأبدت التنظيمات الفلسطينية تفهمها للطلب المصري.

وأكد المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبو زيد أن مصر تسيطر بشكل كامل على حدودها.

من ناحية أخرى قال سامي أبو زهري رئيس الدائرة السياسية في حماس إن التلميحات الإسرائيلية المتكررة حول احتلال محور فيلادلفيا تظهر أن لدى إسرائيل خطة جاهزة لذلك.

وعلى حد قوله فإن حماس تحذر من أي محاولة إسرائيلية لاحتلال محور فيلادلفيا، لأن ذلك سيعني خطوة عملية نحو طرد الفلسطينيين من قطاع غزة.

ووفقا له، يجب على الولايات المتحدة أن تتحمل مسؤوليتها وتوقف محاولاتها لتجميل صورة إسرائيل إذا علمت أن إسرائيل تواصل برنامج الطرد. وفيما يتعلق بمصر، أشار إلى أنه لا يكفي القول بأنه لا يوجد تنسيق بينه وبين إسرائيل. لكن عليها أن تتخذ موقفاً معارضاً واضحاً وحاسماً في هذه القضية، وأن تجري اتصالات دبلوماسية علنية من شأنها تعزيز موقف مصر ضد التدخل الإسرائيلي في محور فيلادلفيا.

ويقول الموقع العبري إن التقارير المصرية الواردة من القاهرة تشير إلى أن مصادر مصرية “مطلعة” قالت إن مسؤولين مصريين كبار التقوا مع كبار مسؤولي حماس المقيمين في مصر وناقشوا معهم طلب حماس تقديم مساعدات لقطاع غزة عبر معبر رفح الحدودي. هناك أيضًا مسألة إعادة فتح الحدود وتمكين العبور. أكبر من عدد الجرحى الذين يغادرون غزة للعلاج في مصر أو دول أخرى.

وبحسبهم، فإن المحادثات جرت على خلفية الاستعداد الذي أبدته عدد من الدول العربية وتركيا خلال المحادثات مع قيادة حماس لاستقبال عدد أكبر من الجرحى ومرضى الأمراض المزمنة الذين يحتاجون إلى علاج طبي عاجل.

المصدر: وسائل إعلام إسرائيلية

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى