الطيران المدني المصري: لا وجود لـ”بوينغ B737-9 Max” بين الطائرات المسجلة في مصر

أكدت وزارة الطيران المدني المصرية، أن شركات الطيران المصرية المسجلة في مصر، لم تتأثر طائراتها بالخلل الفني الذي تعرضت له طائرة بوينج B737-9 ماكس مؤخرًا.

وقالت الوزارة في بيان لها، إن العقد الأخير لشركة مصر للطيران كان لتسليم طائرات جديدة من طراز بوينج 737-8 ماكس، وليس طراز B737-9 ماكس.

كما أكدت الوزارة أن تحسين سلامة الطيران والحفاظ على سلامة عمليات النقل الجوي يمثل أولوية قصوى.

وشددت وزارة الطيران المدني على ضرورة الدقة في نشر البيانات المتعلقة بالآراء الفنية ووجهات نظر الأشخاص العاديين، مشيرة إلى أن الوزارة تراقب بشكل مستمر كافة التحديثات والتطورات الفنية والتشغيلية من الشركات المصنعة للطائرات.

واعترف الرئيس التنفيذي لشركة بوينغ، ديف كالهون، في وقت سابق بمسؤولية شركته عن الحادث الذي تعرضت له رحلة خطوط ألاسكا الجوية يوم الجمعة، ووعد “بالشفافية الكاملة” في الملف.
علقت خطوط ألاسكا الجوية رحلات جميع طائراتها من طراز بوينج 737-9 بعد تحطم نافذة إحدى طائراتها على ارتفاع 5000 متر يوم الجمعة والقيام بهبوط اضطراري.

وأوضحت شركة الطيران أن الحادث وقع بعد وقت قصير من الإقلاع وتسبب الثقب الكبير في فقدان الضغط في المقصورة، مما اضطر الطائرة إلى القيام بهبوط اضطراري في بورتلاند بولاية أوريغون الأمريكية. وأظهرت بيانات الرحلة أن الطائرة ارتفعت إلى 16 ألف قدم (4876 مترا) قبل أن تعود إلى مطار بورتلاند الدولي وتهبط بسلام وعلى متنها 174 راكبا وستة من أفراد الطاقم.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى