“لا تتوقعوا أي مفاجآت”.. الإعلام الإسرائيلي يتنبأ بنتائج الانتخابات الرئاسية في مصر

تحت عنوان “لا تتوقعوا مفاجآت.. مصر أمام انتخابات والسيسي في طريقه لولاية ثالثة” علقت صحيفة “يسرائيل هيوم” على الانتخابات الرئاسية في مصر.

وقالت الصحيفة إن عدد من يحق لهم التصويت في أرض النيل يبلغ نحو 70 مليون مواطن مصري، وأن لديهم أربعة مرشحين، من بينهم الرئيس الحالي السيسي، لانتخاب واحد منهم.

وأشارت إلى أن العملية الانتخابية في مصر بدأت أمس الأحد، وتستمر حتى غد الثلاثاء، ومن المتوقع أن تعلن النتائج الرسمية يوم 18 ديسمبر المقبل، لكن من المتوقع أن يفوز الرئيس عبد الفتاح السيسي بفارق كبير. .

وأضافت الصحيفة: “لا توجد مفاجآت متوقعة في البلاد المطلة على النيل. ويتركز التوتر الأساسي على الاقتصاد، إذ تعاني البلاد من معدل تضخم يقارب الأربعين بالمئة، فيما فقدت العملة المحلية خمسين بالمئة من قيمتها، والمعنى محليا ارتفاع كبير في الأسعار. “يعيش 60% من سكان البلاد البالغ عددهم أكثر من 106 ملايين نسمة تحت خط الفقر أو بالقرب منه”.

وأوضحت أنه إلى جانب السيسي، يتنافس ثلاثة سياسيين محليين “غير معروفين نسبيًا” على الرئاسة: فريد زهران – زعيم الحزب المصري الديمقراطي، وعبد السند يمامة من حزب الوفد الليبرالي القديم، وحازم عمر من حزب الشعب الجمهوري، و وظهر الثلاثة على شاشة التلفزيون في مواجهة تلفزيونية. لم يكن السيسي حاضرا، ولا يعتقد أحد أن لديهم فرصة حقيقية لخلافته.

وأشارت الصحيفة إلى أن مرشحين آخرين لم يتمكنا من الترشح على الإطلاق: أحدهما ناشط ليبرالي يدعى هشام قاسم وهو مسجون، والآخر نائب معارض سابق يدعى أحمد الطنطاوي، ويحاكم حاليا بتهمة الفساد. تقديم “نشر وثائق مزورة تتعلق بالانتخابات” إلى العدالة.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى