شكري من واشنطن: ما يحدث في غزة يقوض القانون الدولي وهناك ازدواجية معايير حيال النزاع

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، إن ما يحدث في غزة يقوض القانون الدولي، مما يشير إلى وجود معايير مزدوجة في الصراع الدائر، حسبما ذكرت صحيفة القاهرة نيوز.

وشدد وزير الخارجية على أن الوضع الحالي في قطاع غزة لا يمكن أن يستمر، وأشار إلى ضرورة وقف الأعمال القتالية.

كما أكد الوزير شكري أن الحل يجب أن يكون على أساس “حل الدولتين”.

وأضاف شكري أن معبر رفح لم يُغلق منذ بدء الأزمة ولا يشكل نقطة حصار للفلسطينيين.

يشار إلى أن تصريحات الوزير المصري جاءت خلال اجتماع حواري لوزراء خارجية مصر والأردن وقطر والسعودية في العاصمة الأمريكية واشنطن حول تطورات الوضع في غزة والجهود المبذولة لإنهاء الحرب.

بدوره، أعلن وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان، أن رسالة اللجنة المشكلة هي أن هناك طريقا آمنا للسلام وإيجاد حلول حقيقية (للقضية الفلسطينية).

وقال خلال المؤتمر الصحفي: “إن هدفنا الأساسي هو وقف الهجمات الإرهابية على غزة… وهناك حاجة إلى زيادة كبيرة وفورية في المساعدات لغزة”.

من جانبه، أكد وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي أن “الوضع في الضفة الغربية يغلي”، لافتا إلى أن هذه الحرب لن تجلب السلام والأمن لإسرائيل، بل هي الطريق لمزيد من الحروب والدمار.

القاهرة الرطب حاتم

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى