الحكومة المصرية وأزمة الدولار: “قريبا إلى زوال”

أكد المتحدث باسم الحكومة المصرية سامح الخشين، أن أزمة الدولار على وشك الانتهاء وستنتهي قريبا، وأن الحكومة تعمل على الوصول إلى جذور المشكلة.

وقال الخشن خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي والمحامي الدولي خالد أبو بكر في برنامج “كل يوم” على شاشة “أون” إن برنامج المقترحات يهدف إلى مشاركة القطاع الخاص وأنه سيتم الإعلان عن مقترحات جديدة للقيام بذلك. قريباً.

وأكد المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء أن الحكومة تستهدف الوصول إلى 65% من القطاع الخاص باستثمارات.

وتابع: “أزمة الدولار ناجمة عن الأزمات العالمية وهروب الأموال من الدول النامية إلى الدول المتقدمة، وهناك إجراءات متخذة لمعالجة المشكلة بشكل كامل من خلال جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية ومواصلة برنامج الأطروحة”.

سجل سعر الدولار في السوق السوداء لمضاربة العملات (السوق غير الرسمية) بمصر تراجعا كبيرا بنحو 5 جنيهات خلال تعاملات اليوم الخميس للمرة الأولى منذ شهر.

وشهد سعر الدولار خلال شهر نوفمبر قفزات متتالية في تعاملات السوق السوداء، ليصل إلى مستوى 52 جنيها، مع ارتفاع الطلب على الدولار بشكل مفاجئ مقابل نقص المعروض في البنوك وأجهزة الصراف الآلي.

محمد عبد العزيز

كاتب مستقل منذ عام 2007، اجد ان شغفي متعلق بالكتابة ومتابعة كافة الاحداث اليومية، ويشرفني ان اشغل منصب المدير التنفيذي ورئيس التحرير لموقع موجز مصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى