الكارت الذكى للبنزين والحكومة تعلن عدم وجود كميات محددة فى الشهر

107
0
شاركها

مع تطبيق منظومة الكارت الذكى للبنزين مع بداية العام الجديد انتشرت العديد من الاشاعات التى تفيد بوجود كميات محددة فى الشهر وفقا لكل كارت بنزين ذكى ولكن سرعان ما قامت الحكومة المصرية بنفى هذه الاخبار، حيث أعلن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء أنه فى إطار ما تردد من  أنباء عن زيادة أسعار الوقود وتحديد الكميات المستهلكة مع بدء تطبيق واستخدام الكارت الذكى، تواصل المركز مع وزارة البترول والثروة المعدنية، التى أوضحت أن تلك الأنباء غير دقيقة، وأنه لا يوجد زيادة فى أسعار الوقود أو تحديد للكميات المستخدمة، مع بدء التشغيل التدريجى للمرحلة الثانية لمنظومة الكارت الذكى للبنزين.

وأوضحت الوزارة أن الهدف من بدء التشغيل التجريبى للمرحلة الثانية من منظومة توزيع المواد البترولية بالكارت الذكى للبنزين ، إحكام السيطرة ومراقبة سوق توزيع المنتجات البترولية ، بالإضافة إلى القضاء على ظاهرة تهريب المواد البترولية، حيث أن الكارت الذكى يعتبر أداة للرقابة على توزيع المنتجات البترولية، ومن خلاله يتم ضبط السوق والتحكم فى الإمدادات الموجودة والقضاء على السوق السوداء.

وأضافت الوزارة أن أهم أهداف منظومة الكارت الذكى، بناء قاعدة بيانات دقيقة للاستهلاك الفعلى من المنتجات البترولية، موزعة وقفاً للمنتج والمنطقة الجغرافية وتحدد النمط الاستهلاكى ونستطيع من خلالها أيضاً التعرف على المناطق الأكثر استهلاكاً، موضحة أن ذلك يأتى فى إطار الجهود التى تبذل لمراقبة عمليات صرف الوقود و ضبط سوق المنتجات البترولية ومن أجل توفير المنتج للمواطن.

وأشارت الوزارة إلى أن المرحلة الأولى من تطبيق المنظومة قد تم تطبيقها خلال عام 2013، وهى الخاصة بنقل المواد البترولية من المستودعات إلى محطات الوقود، والمرحلة الثانية الجارى تشغيلها تدريجياً وتختص بتوزيع المنتجات البترولية من محطات الوقود وصولاً إلى مركبات المستهلكين.