سعر الدولار اليوم الاثنين 9-1-2017 تأثير اسعار الدولار فى مصر على اسعار السلع والاجهزة

110
0
شاركها

سعر الدولار اليوم فى مصر، يهم عالم الاقتصاد المصرى وباقى الشعب الذى يعانى من الاسعار ونوضح لكم ما يتم توقعاته فى صباح يوم الاثنين 9-1-2017 ، وشهدت اسعار الدولار فى البنوك انخفاضا طفيفا والذى يؤثر على اسعار السلع والاجهزة الكهربائية والسيارات، وذلك بعد ان اعلن البنك المركزى المصرى عن ارتفاح احتياطى النقد الاجنبى، مما يهدد عرش صرف العملة الامريكية فى ظل قرار تعويم الجنية ومع بداية طلب الدفعة الثانية من صندوق النقد الدولى.

وسجل سعر بنك الإسكندرية نحو 18.22 جنيه للشراء و18.25 جنيه للبيع، وفى البنك التجاري الدولي CIB سجل نحو 17.86 جنيه للشراء و18.11 جنيه للبيع، اما البنك العربي الأفريقي الدولي فسجل نحو 17.93 جنيه سعر الشراء و18.18 جنيه سعر البيع.

أما مصرف أبوظبي الإسلامي فسجل 18.20 جنيه سعر الشراء و18.25 جنيه سعر البيع، وبلغ فى بنك التعمير والإسكان نحو 18.10 جنيه سعر الشراء و18.40 جنيه سعر البيع، وبلغ فى بنك بلوم 17.95 جنيه سعر الشراء و18.20 جنيه سعر البيع، بينما بنك كريدي أجريكول فسجل الدولار بسعر 18.00 جنيه سعر الشراء و18.25 جنيه سعر البيع.

سعر الدولار اليوم الاثنين 9-1-2017 فى البنوك ستشهد حالة من الهبوط

ويبدو ان سعر الدولار اليوم الاحد ، سوف يشهد حالة من الهبوط القليل وذلك بفضل تصريحات المهندس طارق عامر، محافظ البنك المركزى الذى اعلن فيه اليوم ان الاحتياطى النقدى من الدولار فى مصر سجل اكبر رقم ومعدل منذ شهر اغسطس لسنة 2011 ، وهذا التصريح القى بظلاله اليوم بنزول سعر الدولار لبعض القروش والذى متوقع ان يهبط غدا ويسجل القليل.

على جانب اخر اكد بعض الخبراء المصرفيون ومن ضمنهم الدكتور محمد بكير، أستاذ الاقتصاد بجامعة الازهر ان تصريح محافظ البنك المركزى اليوم بارتفاع ارصدة الاحتياطى الأجنبى لمصر ليسجل 24.265 مليار دولار بنهاية شهر ديسمبر 2016، مقارنة بـ23 مليار دولار، فى نهاية نوفمبر 2016 سوف يجعل من سوق الدولار بداية من الغد الهبوط القليل امام الجنية المصرى.

واضاف بكير ان وصول دفعات قرض صندوق النقد الدولى مع بداية العام سوف يساهم فى الايام القليلة القادمة فى هبوط سعر الدولار امام الجنية المصرى ، وقدوم الكثير من القروض التى سوف تساهم فى حل الازمة الاقتصادية والتى تتمثل فى قروض من الاتحاد الاوروبى، وقرض البنك الافريكى للتنمية بالاضافة الى قرض صندوق النقد لزيادة فرص العمل.

وكان فى وقت سابق صرح عدد من الخبراء المصرفيين ان قرار تعويم الجنية المصرى امام الدولار سوف يشهد حالة من الاضطرابات فى البنوك والسوق السوداء، وذلك لمدة لا تقل عن اربعة اشهر، متوقعين بوصول سعر الدولار فى مصر نحو 25 جنيها ، ثم يعود الى الهبوط ويسجل سعر 12 جنيها وذلك فى الربع الاول من سنة 2017.